شريط اخبار
الرئيسية / اخبار / بيان حول تحرير الطبقة

بيان حول تحرير الطبقة

بيان صادر عن غرفة عمليات غضب الفرات

الى الراي العام :
بدأت عملية تحرير مدينة الطبقة بعملية انزال جوي واسعة النطاق مشتركة بين قواتنا و قوات التحالف الدولي في ريف الطبقة الغربي بتاريخ 21 آذار مساءا. و اعقبتها عملية دقيقة التخطيط وواسعة النطاق نجحت قواتنا من خلالها من عبور نهر الفرات بالجهة الشرقية للسد ، لتلتقي محورا العمليات في مطار الطبقة العسكري ليتحقق بذلك تنفيذ المرحلة الاولى من العمليات المتمثلة في تطويق المدينة بشكل كامل.
بدأت المرحلة الثانية بعملية اقتحام للمدينة من ثلاث محاور، و تمكنت قواتنا من كسر كافة خطوط دفاعات العدو و اجباره للانسحاب الى مبنى سد الفرات و الاحياء المحيطة بها و سارعوا كما كل مرة في استخدام المدنيين كدروع بشرية .. هذا الوضع دفعت قواتنا للقيام بعمليات عسكرية دقيقة و حساسة و لفترة زمنية مطولة في هذه المنطقة بغية ضرب العدو دون المساس بالمدنيين العزل و الحفاظ على سلامتهم و على سلامة جسم السد. و بعد أيام من عمليات استئصال لعناصر العدو و آلياته ، ادى الى انهيار حاد في معنوياته ، مما ادى الى دفع لأعداد كبيرة من العناصر الارهابية للاستسلام لقواتنا.
اظهرت عملية تحرير الطبقة مرة اخرى انكسار ارادة داعش بشكل متزايد امام الروح البطولية لقوات سوريا الديمقراطية و دفعت بالعديد منهم للاستسلام ، ووقع العديد منهم في قبضتنا و البقية كانوا يختبأون بين المدنيين و يحتمون في مبنى التحكم بالسد. و لم تثمر كل محاولاتهم في الاحتماء بالمدنيين و بجسم السد ،وكذلك محاولاتهم البائسة في اختراق الطوق المفروض عليهم من قبل قواتنا. وهذا يظهر جليا مدى جبن عناصر ارهابيي داعش و تحملهم للذل و المهانة في سبيل الحفاظ على انفسهم.
في العاشر من شهر أيار الجاري تمكنت قواتنا من تحرير مدينة الطبقة و سد الفرات بشكل كامل و كذلك تخليص كل المدنيين في المنطقة و تأمينهم.
هنا نتوجه بالشكر و التقدير لاهل منطقة الطبقة الشرفاء لوقوفهم الى جانب قواتنا في عملية تحرير مدينتهم ، وندعو كل الشباب و الشابات من اهل المنطقة للالتحاق بقواتنا و تنظيم انفسهم ليتمكنوا من حماية المدينة و المنطقة بانفسهم.
كما نشكر قوات التحالف الدولي التي ساهمت بقوة في عملية تحرير الطبقة جوا و أرضا.
نتوجه للرأي العام و نعلن بأنه سيتم تسليم ادارة مدينة الطبقة الى مجلس مدني للطبقة لادارة الامور الى جانب قوى الأمن الداخلي التابعة لها بعد تأمين المدينة بشكل كامل و تطهيرها من الالغام و مخلفات العمليات.
كما نعلن بأن مؤسسة سد الفرات هي مؤسسة وطنية سورية ستخدم جميع المناطق السورية دون استثناء.
نبارك هذا النصر العظيم على شهداء حملة الطبقة وبالأخص شهداء قراجوخ وجميع شهداءنا الأبرار .

قيادة غرفة عمليات غضب الفرات
11 ايار 2017