شريط اخبار
الرئيسية / اخبار / بالصور الرقة – قتل مرتزق تركي خلال الاشتباكات التي دارت يوم أمس البارحة بين مقاتلي غرفة عمليات غضب الفرات و مرتزقة داعش

بالصور الرقة – قتل مرتزق تركي خلال الاشتباكات التي دارت يوم أمس البارحة بين مقاتلي غرفة عمليات غضب الفرات و مرتزقة داعش

مرتزق #تركي أصيب في #كوباني وقتل في #الرقة.
الرقة – قتل مرتزق تركي خلال الاشتباكات التي دارت يوم أمس البارحة بين مقاتلي ومقاتلات غرفة عمليات غضب الفرات في قريتي فلج وبدر وصوامع القمح القريبة منها. وكان المرتزق التركي والذي يدعى “عبد الله تركي” قد أصيب خلال هجمات المرتزقة على مقاطعة كوباني. وعثر المقاتلون على بعض الوثائق بحوزة المرتزق.
ويواصل المقاتلون والمقاتلات تقدمهم نحو مدينة الرقة، في إطار المرحلة الرابعة من حملة غضب الفرات التي استؤنفت قبل 8 أيام.
وشهدت قريتا الفلج وبدر والصوامع القمح القريبة منها الواقعة 6كم شرق مدينة الرقة، اشتباكات قوية، يوم أمس البارحة. وأسفرت الاشتباكات عن تحرير قرية الفلج وصوامع القمح. وخلال تلك الاشتباكات قتل العشرات من المرتزقة ووقعت جثث عدد منهم بأيدي المقاتلين.
عبد الله تركي
وكشفت الوثائق الموجودة على الجثث، أن أحد المرتزقة المقتولين، تركي ويدعى “عبد الله تركي”. الوثائق أظهرت ان المرتزقة عبد الله التركي كان أحد كوارد المرتزقة وهو متواجد منذ مدة طويلة بين صفوفهم. وتشير الوثائق ان المرتزق عبد الله تركي هو من مواليد 1987 وشارك في الهجمات على مقاطعة كوباني. وكان قد أصيب خلال الهجمات على كوباني لذا ابتعد عن العمل العسكري وكان يعمل كشرطي في محيط الرقة.
الوثائق مكتوبة باسم والي الرقة
إحدى الوثائق هي عبارة عن إحالة إلى المشفى وعليه ختم “والي الرقة أبو حمزة”. وكتب في تلك الوثيقة ” نرسل إليكم عبد الله تركي الذي أصيب في معارك كوباني ونطلب منكم معاينته بشكل جيد”.
وثائق تكليف
وعثر المقاتلون على وثيقة أخرى بحوزة المرتزق عبد الله تركي. وهي عبارة عن تكليف المرتزقة بمهامه. الوثيقة موقعة من قبل “الأمير” أبو سعد الجزراوي” ويقال فيها أن المرتزق عبد الله تركي قاد “لواء الشهداء” في محيط الرقة.
وثيقة أخرى عثر عليها مع عبد الله تركي وهي بطاقة شخصية عليها ختم المرتزق “أبو خبات العراقي”. وتقول الوثيقة ان عبد الله تركي الذي أصيب في معارك كوباني كلف كشرطي لدى المرتزقة في منطقة المنصورة.
مقاول شراء سيارات
كما عثر بحوزة المرتزق عبد الله تركي على أوراق شراء سيارة في الرقة.
الوثيقة تظهر أن المرتزق عبد الله تركي استلم عربة من نوع جيب مستوردة من أوروبا من شخص يدعى ” إبراهيم خالد” وهو صاحب مكتب بيع السيارات “أوتو غاليري”. وشهد على عملية شراء السيارة شخصان يدعيان ” أبو داود تركي ومحمد محمد بن علي”.