الرئيسيةشهدائناأهالي مدينة منبج يودعون أثنين من خيرة شبابها

أهالي مدينة منبج يودعون أثنين من خيرة شبابها

في مراسيم مهيبة ودّع أهالي مدينة منبج أثنين من شهدائها من قوات مجلس منبج العسكري إلى مثواهم الأخير وهما كل من:

طارق كوهات وأيمن عبد الرحمن ﺍﻟﻠﺬاﻦِ ﺍﺳﺘﺸﻬﺪﺍ ﺃﺛﻨﺎﺀَ ﻣﺸﺎﺭﻛﺘﻬﻢ ﻓﻲ ﺣﻤﻠﺔِ ﺗﺤﺮﻳﺮِ مدينةِ الرقة ضمنَ قواتِ سوريا الديمقراطية.

هذا ﻭﺗﺠﻤﻊ يوم الثلاثاء / 18/ يوليو – تموز / 2017 ﺍﻟﻤﺌﺎﺕُ ﻣﻦْ ﺃﺑﻨﺎﺀِ ﻣﺪﻳﻨﺔِ ﻣﻨﺒﺞ ﺃﻣﺎﻡَ ﻣﺸﻔﻰ ﺍﻟﻔﺮﺍﺕ، ﺣﺎﻣﻠﻴﻦَ ﺻﻮﺭَ ﺍﻟﺸﻬﺪﺍﺀ، ﺃﻋﻼﻡُ ﻣﺠﻠﺲِ ﻣﻨﺒﺞ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻱّ ﻭﺃﻋﻼﻡُ ﺣﺮﻛﺔِ ﺍﻟﺸﺒﻴﺒﺔِ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔِ ﺍﻟﺪﻳﻤﻘﺮﺍﻃﻴﺔ، وذلكَ للمشاركةِ في مراسيمِ ﺘﺸﻴﻴﻊِ ﺟﺜﻤﺎﻧﻲ ﺍﻟﻤﻨﺎﺿﻠﻴﻦ ﻣﻦْ ﻣﺠﻠﺲِ ﻣﻨﺒﺞ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻱ “ ﺍﻟﻠﺬﺍﻥ استشهدا ﺃﺛﻨﺎﺀَ ﻣﺸﺎﺭﻛﺘﻬﻤﺎ ﻓﻲ ﺣﻤﻠﺔِ ﺗﺤﺮﻳﺮِ ﻣﺪﻳﻨﺔِ ﺍﻟﺮﻗﺔ ضمن قوات سوريا الديمقراطية.

ﻛﻤﺎ ﺷﺎﺭﻙَ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺮﺍﺳﻴﻢ القائدُ العامُ لمجلسِ منبجَ العسكريّ عدنان أبو أمجد

و ﺍﻹﺩﺍﺭﺓ ﺍﻟﻤﺪﻧﻴﺔ ﺍﻟﺪﻳﻤﻘﺮﺍﻃية ﻓﻲ ﻣﻨﺒﺞ ﻭﺭﻳﻔﻬﺎ ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ ﻷﻋﻀﺎﺀ ﻭﺍﺩاﺭﻳﻲ ﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺎﺕِ ﺍﻟﻤﺪﻧﻴﺔِ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ.

ﻭﺑﻌﺪَ ﺍﺳﺘﻼﻡِ ﺍﻟﻤﺸﻴﻌﻴﻦ ﺟﺜﻤﺎﻧﻲّ ﺍﻟﻤﻨﺎﺿﻠﻴﻦ ﺍﻧﻄﻠﻘﻮﺍ ﺑﻤﻮﻛﺐٍ ﻣﻬﻴﺐٍ ﻧﺤﻮَ ﻣﻘﺒﺮﺓِ ﺍﻟﺸﻬﺪﺍﺀ ﻓﻲ ﻣﻨﺒﺞ، ﻭﻟﺪﻯ ﻭﺻﻮﻝِ ﻣﻮﻛﺐِ ﺍﻟﺘﺸﻴﻴﻊِ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﻘﺒﺮﺓ؛ ﺣﻤﻞَ ﺍﻟﻤﻘﺎﺗﻠﻮﻥَ ﺟﺜﻤﺎﻧﻲ ﺍﻟﻤﻨﺎﺿﻠﻴﻦ ﻋﻠﻰ ﺃﻛﺘﺎﻓﻬﻢ ﻣﺮﺩﺩﻳﻦ ﺍﻟﺸﻌﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻤﺠﺪ ﺍﻟﺸﻬﺪﺍﺀ على وقع زغاريد أمهات الشهداء حيثُ وري جثامينهم الثرى.