الرئيسيةاخبارعين عفرين تقاوم المخرز التركي

عين عفرين تقاوم المخرز التركي

يستمر جيش الاحتلال التركي في مواقفه العدائية تجاه سوريا عموما و الشعب الكردي خصوصا حيث ما زالت هجماته مستمرة على قرى ريف مقاطعة عفرين لتخلف الخراب و الدمار أينما حلت.

على ذلك فقد أفادت مصادرنا من المنطقة بأن طائرات الاستطلاع التركية التي تسير بالاستشعار عن بعد و المذخرة بالقنابل قد نفذت غارات على ريف عفرين و ألقت عدة قنابل مخلفة أضرارا مادية في ممتلكات المدنيين

وبالتزامن مع هجمات مرتزقة درع الفرات على مناطق الشهباء والتي تساند الاحتلال التركي بطرق المباشرة وغير المباشرة للوقوف معها في صف واحد ضد وحدات الحماية الشعبية .

ففي ليلة الأمس الثلاثاء /23/ تموز قامت طائرات الاحتلال التركي بإلقاء القنابل على قرية العلقمية  و قرية الحمام التابعة لجندريسة في ريف عفرين وتزامن ذلك مع قصف بالاسلحة الثقيلة على القرى المذكورة .

وفي الوقت ذاته استهدف مرتزقة الاحتلال التركي حاجز قريتي سنارة ومروانية التابعتين لناحية شيه، مع ذلك تحليق مكثف لطائرات استطلاع في سماء الناحية.

و نتيجة لهذه الاعتداءات اندلعت اشتباكات بين وحدات الحماية الشعبية و وحدات حماية المرأة من جهة و بين مرتزقة الاحتلال التركي من جهة اخرى و حسب المعلومات الواردة تم إعطاب سيارة عسكرية تابعة للجيش التركي .

وفي مناطق الشهباء هاجمت مرتزقة الاحتلال التركي ليلاً من ثلاث محاور على قرى “شيخ هلال، عين دقنة، تل رفعت، شيخ عيسى، حربل، سموقة، محيط سد الشهباء، تل مضيق، حلصية”، محاولين الوصول إلى نقاط الفصائل الثورية ، بالتزامن مع قصف القرى بالصواريخ والراجمات ما تزال مستمرة بالأسلحة الثقيلة حتى لحظة إعداد الخبر.

وبحسب المعلومات الأولية فإن قصف المرتزقة ألحق أضراراً مادية بممتلكات المدنيين في القرى المستهدفة.