الرئيسيةاخبارمجلس الرقة المدني يحظى بدعم 73 دولة

مجلس الرقة المدني يحظى بدعم 73 دولة

في مقالتها لصحيفة / أوزكرلكي ديمغراتيك / تحدثت إلهام أحمد عن حملة الرقة وعمل مجلس الرقة المدني

وقد بينت أحمد بأن جهود النضال ضد مرتزقة داعش أثمرت بقرار ل/ 73 / دولة بتقديم الدعم لمجلس الرقة المدني من أجل إعادة الإعمار ورفع المعوقات التي تعيق عمل المجلس .

وأوضحت بأن جميع الدول التي كانت تدعم ما يسمى المعارضة قد أدركت بأنها هدر للوقت والخطأ التاريخي الذي وقعت فيه دول الغرب هو اعتبار الائتلاف المعارض ممثل للشعب السوري.

 وذكرت عند تحرير منبج بدأت الكثير من الدول وعلى رأسها تركيا بالكثير من الضغط الدبلوماسي و شن الهجمات ومن أجل منع تقديم الدعم و حصار المدينة وإفشال النصر هناك , لكن فشلت تلك الدول في مسعاها .

وفي سياق أخر قالت بأن الجميع كان يتساءل هل سيتم الاعتراف بمجلس سوريا الديمقراطي أم لا ونحن قلنا لهم : هذا متعلق بنجاح مشروعنا الهادف إلى  بناء سوريا اتحادية .

ومن أجل أيقاف القتال وبناء الحياة الديمقراطية فشروعنا هو الأنسب, ومشروعنا يتقدم يوماً بعد يوم والآن /73/ دولة تتخذ قرار إعادة إعمار المنطقة.

فقد جاء قرار هذه الدول نتيجة الانتصارات الكبيرة التي حققتها قوات سوريا الديمقراطية ,ولكن من أجل إزالة أثار داعش هناك حاجة إلى دعم مادي كبير من أجل إعادة التدريب و التأهيل بالطرق العلمية , ما لم تتوفر هذه الفرصة فمن الصعب إعادة الأمور إلى  طبيعتها , الحرب دمرت نفسية الأطفال كما حطمت البنى التحتية للمنطقة .

وأكدت إلهام أحمد بأن جميع الدول اتفقت بأنها لن تقبل ولن تعترف بأي قوة أخرى في الرقة سوى مجلس الرقة المدني . فقرار دعم مجلس الرقة المدني و الاعتراف به رسميا هي إحدى أهم المواضيع الأساسية التي توضح إرادة شعوب المنطقة والتي تدفع بمشروع سوريا اتحادية ديمقراطية إلى  الأمام .