الرئيسيةمنوعاتمنبج تزف أربعة شهداء من أبنائها

منبج تزف أربعة شهداء من أبنائها

شيع أهالي مدينة منبج جثامين أربعة شهداء استشهدوا أثناء تأديتهم مهامهم العسكرية إلى مقبرة الشهداء في مدينة منبج، وذلك خلال مراسم مهيبة.

والشهداء هم :

حسن العلي العبد الله الاسم الحركي أبو علي,

 محمود بيشي الاسم الحركي أبو أحمد

وعضو قوى الأمن الداخلي إبراهيم المحمد أحمد

وعضو الشرطة العسكرية أنس الحسن الأحمد الاسم الحركي مليتان

وحضر مراسيم التشييع كل من الرئاسة المشتركة للمجلس التشريعي للإدارة المدنية الديمقراطية لمدينة منبج وريفها نزيفة خلو وفاروق الماشي، الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي زينب قنبر، القيادية في قوى الأمن الداخلي أيلم جركس والقائد العام لمجلس منبج العسكري عدنان أبو أمجد..

وبدأت المراسم بعرض عسكري.

ومن ثم تلاها عدد من الكلمات منها كلمة باسم مؤسسة عوائل الشهداء في منبج سهوم عثمان، الذي بارك لأهالي الشهداء بشهادة أبناءهم متمنياً لهم الصبر والسلوان.

ومن جانبه ألقى الناطق باسم مجلس منبج العسكري شرفان درويش كلمة قال فيها “هؤلاء هم الأبطال الذين عاهدوا شهداء من قبلهم فكانوا على عهدهم، نحن على أبواب الذكرى السنوية الأولى لتحرير مدينة منبج من رجس الإرهاب، ولكن بعد مرور عام على التحرير مازالت الصراعات والمؤامرات تستمر ومازالت منبج هدف للأعداء، لكن أرض هذه المدينة روت بدماء الشهداء لذلك لامكان للإرهاب فيها”.

وتحدث باسم الادارة المدنية الديمقراطية لمدينة منبج وريفها الرئيس المشترك للجنة العلاقات الخارجية علي الجميلي،  قائلاً “نقول للعالم أجمع أنه لن يطال من عزة وكرامة هذا البلد أي طامع مهما بلغت قوته، وذلك لأن أردتنا صلبة ولأن أرادة هذاالشعب عظيمة .

ومن ثم قرأت وثائق الشهداء من قبل عضو مؤسسة عوائل الشهداء سرهلدان أحمد، ليوري بعدها الشهداء الأربعة الثرى وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تحيي الشهداء.