الرئيسيةمجتمعالمجلس التشريعي يؤكد استعدادهم للوقوف بوجه أي خطر يهدد عفرين

المجلس التشريعي يؤكد استعدادهم للوقوف بوجه أي خطر يهدد عفرين

عفرين- أكد المجلس التشريعي في مقاطعة عفرين استعداده لمواجهة كافة الظروف التي قد تشهدها مقاطعة عفرين من هجمات من قبل الاحتلال التركي ومرتزقته، كما ناقش المجلس آلية اتخاذ التدابير اللازمة لذلك.

وعقد المجلس التشريعي في مقاطعة عفرين اجتماعه الاعتيادي بحضور غالبية أعضاء المجلس، وذلك في مسرح الشهيدة روكن، وناقشوا فيه عدة أمور سياسية واجتماعية.

بعد الوقوف دقيقة صمت، قرأ عضو ديوان المجلس مصطفى هورو ملخص الجلسة السابقة، وصادق المجلس على قرار رفع كتاب توصية للمجلس التنفيذي بمشاركة أحد أعضاءهم في الجلسات المقبلة لتقييم أعمالهم على مدار العامين.

وكما أشار المجلس إلى ضرورة مشاركة عضوين من المجلس في سلسلة الاجتماعات التي تعقد في نواحي مقاطعة عفرين.

وبخصوص إرسال المجلس التنفيذي كتاب للمجلس التشريعي لتنظيم عمليات التحويلات المالية والصرافة نتيجة عدم وجود نظام مصرفي في المقاطعة، بسبب عدم استقرار أسعار الصرف بالنسبة لليرة السورية، حيث كان لابد من تأسيس شركات ومكاتب للصرافة لتكون البديل عن البنوك هذه الفترة، وعليه اتخذ المجلس قراراً حول ذلك مؤلف من عدة مواد.

أعضاء المجلس التشريعي جاهزون لأي طارئ..

وقيم أعضاء المجلس الأوضاع والمستجدات السياسية حول المقاطعة، وأكدوا ضمن حديثهم بأن هدف جيش الاحتلال التركي من التهديدات التي تطال المقاطعة هو زرع الخوف ونشر الفتنة بين صفوف المجتمع.

 

وأشار المجتمعون بأن المظاهرة التاريخية التي خرجت في عفرين اثبتت لجيش الاحتلال التركي أن أهالي عفرين لا يهابون ترسانة الأسلحة المتطورة لديهم، كما بعثوا رسالة لهم مفادها أن أهالي عفرين سيقفون إلى جانب وحدات حماية الشعب والمرأة.

 

وبالنسبة للتهديدات التي تطال المقاطعة نوه المجتمعون إلى أنهم على أهبة الاستعداد للوقوف أمام أي خطر يهدد أمن المقاطعة، وبهذا الصدد ناقشوا آلية الخضوع لتدريبات على كيفية استخدام الأسلحة، حيث من المقرر أن يناقش هذا الأمر مع لجنة الدفاع التابعة للمجلس التشريعي في وقت لاحق