الرئيسيةنشاطاتجثامين 5 شهداء توارى الثرى في مقبرتي رستم جودي وأحمد طعمة

جثامين 5 شهداء توارى الثرى في مقبرتي رستم جودي وأحمد طعمة

شارك المئات من أهالي مدن كري سبي ودرباسية وزركان وسريه كانيه في مراسيم تشييع 5 شهداء إلى مثواهم الأخير في مقبرة الشهيد أحمد طعمة، ومقبرة الشهيد رستم جودي.

شيع اليوم المئات من أهالي مدينة كري سبي جثامين المناضلين “أبو عزام الاسم الحقيقي أحمد المعدان، وأحمد محمود وحميدي الأحمد” المقاتلين ضمن صفوف قوات سوريا الديمقراطية، الذين استشهدوا في حملة تحرير مدينة الرقة بتاريخ 13 تموز الجاري.

وانطلق موكب التشييع من دوار العلم صوب مقبرة الشهيد محمود طمعه في قرية طنهوزة برفع المشيعين أعلام قوات سوريا الديمقراطية والشبيبة وحزب الاتحاد الديمقراطية وصور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان.

وشارك في هذه المراسيم الرئاسة المشتركة للإدارة الذاتية الديمقراطية في كري سبي حمدان العبد وزليخة عبدي، والإداري في حزب الاتحاد الديمقراطي خالد كوتيه، والإداري في حركة مجتمع الديمقراطي صلاح الدين الفرات, والمئات من أهالي مدينة كري سبي وبلدة سلوك وحمام التركمان وريفها.

وبدا المراسيم في المقبرة بالوقوف دقيقة صمت، بالتزامن مع تقدم عرض عسكري من قبل قوات واجب الدفاع الذاتي، ثم ألقيت كلمة من قبل مؤسسة عوائل الشهداء ألقاها وحيد العبد الله، الذي ترحم على أرواح الشهداء وقدم العزاء لذويهم، معاهداً بمواصلة النضال على نهج الشهداء.

تلاه كلمة باسم مؤتمر ستار في مدينة كري سبي ألقتها فاطمة شيخ حسن التي قدمت العزاء لذوي الشهداء، وأكدت أنه بدماء الشهداء تتحرر مدن الشمال السوري وتتحرر معها الشعوب وخاصة النساء اللواتي كان لهن النصيب الأكبر من المعاناة من ظلم داعش، داعية إلى التكاتف والإلتفاف حول مقاتلي ومقاتلات قوات سوريا الديمقراطية لتحرير ماتبقى من الأرض والشعب من يد مرتزقة داعش.

تلاه كلمة باسم مجلس سوريا الديمقراطية ألقاها عرب العباس الذي قال:” باسم مجلس سوريا الديمقراطي نحيي شهدائنا، شهداء قوات سوريا الديمقراطية الذين قدموا الغالي والنفيس في تحرير الأرض والشعب من الإرهاب والظلام المتمثل بمرتزقة داعش الإرهابية” معاهداً في الوقت نفسه مواصلة النضال ودعم المقاتلين من كافة النواحي لتحقيق المزيد من الانتصارات.

وفي ختام المراسم قرئت وثائف الشهادة للشهداء الـ 3 ثم وريت جثامينهم الثرى وسط ترديد الهتافات التي تمجد الشهداء.