الرئيسيةاخبارأول كلية حربية تفتتح في فيدرالية شمال سوريا

أول كلية حربية تفتتح في فيدرالية شمال سوريا

افتتحت “هيئة الدفاع والحماية الذاتية” في إقليم الجزيرة أول كلية حربية على مستوى “فيدرالية شمال سوريا”، كما تم الاعلان عن بدء أول دورة تدريبية .

افتتحت هيئة الدفاع والحماية الذاتية بناحية عامودا في إقليم الجزيرة أول كلية حربية على مستوى شمال سوريا وذلك بعد تشكيل أفواج من قبل وحدات حماية الشعب في روج آفا وضمن العمل من أجل تشكيل جيش نظامي لروج آفا ، كما سيتم الإعلان عن الرتب العسكرية في تخريج أول دورة.

وشارك في مراسم الافتتاح كل من الرئيس المشترك لهيئة الدفاع والحماية الذاتية ريزان كلو وأعضاء هيئة الدفاع والحماية الذاتية، هيئة الداخلية، ومؤسسات الإدارة الذاتية ومجلس عوائل الشهداء والعشرات من الأهالي في مقر الأركان بناحية عامودا التابعة لمقاطعة قامشلو في إقليم الجزيرة.

ومن المقرر أن تستمر الدورة مدة 3 أشهر وتشمل دروساً أيديولوجية وعسكرية من قبل لجنة خاصة بتدريب الأكاديميات، وبعد الانتهاء من الدورة سيتم تخريج المنضمين للدورة وتقليدهم الرتب العسكرية.

بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت، تلاها كلمة ألقاها الرئيس المشترك لهيئة الدفاع والحماية الذاتية ريزان كلو، بارك فيها افتتاح الأكاديمية على الحضور وعلى شعوب المنقطة، وكافة المقاتلين والمقاتلات، وقال “أن الهدف من افتتاح هذه الأكاديمية هو ترسيخ خطى شهدائنا وتحرير شعبنا، وبهدف بناء وطن منظم غير مشتت”.

ونوه ريزان كلو، “إن لانضمام المقاتلين لهذه الأكاديمية أثر كبير، وبالأخص في هذه المرحلة التي نمر بها، وبافتتاح أكاديمية كبيرة كهذه على مستوى روج آفا وشمال سوريا محط فخر واعتزاز لشعبنا”.

وتمنى ريزان كلو، في ختام كلمته التوفيق والنصر لجميع المقاتلين في الدورة الأولى التي سميت باسم الشهيد جيا روس، وبارك افتتاح الأكاديمية على كافة المقاتلين والمناضلين.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية.