الرئيسيةبياناتبيان القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية بخصوص التقاء جناحي الحملة

بيان القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية بخصوص التقاء جناحي الحملة

خلال 66 يوما من المعارك الضارية والمواجهات الصعبة والاشتباكات العنيفة  التي خاضها مقاتلو ومقاتلات سوريا الديمقراطية ضد مرتزقة داعش داخل مدينة الرقة عاصمتهم المزعومة والتي يستميت داعش رغم كل تحصيناته وكل الالغام التي زرعها  وسياراته المفخخة ومقاتليه الانتحاريين تمكن المقاتلون اليوم من تحرير حيي نزلة شحادة وهشام بن عبد الملك الواقعتين جنوبي المدينة بعد أن تمكن المقاتلين من الجهة الشرقية بالالتقاء مع مقاتلي الجهة الغربية وتكون بذالك قد ضيقت الخناق على مرتزقة داعش داخل المدينة .

وأصدرت القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية بياناً بخصوص التقاء جناحي الحملة الشرقي والغربي مع بعضهما البعض جنوبي مدينة الرقة.

وقرئ البيان خلال مؤتمر صحفي في الرقة بحضور القيادية في قوات سوريا الديمقراطية روجدا فلات، وقياديين في الفوج الأول لقوات سوريا الديمقراطية، ومقاتلين ومقاتلات من الجناحين الشرقي والغربي الذين منذ 66 يوماً يواصلون حملة التحرير بدون توقف حتى أوصلا الجهتين ببعضهما، وقرأت روجدا فلات البيان.

وقالت روجدا فلات في بدايتها:” حملة تحرير مدينة الرقة تركت خلفها 66 يوماً والتي انطلقت بجناحين، الشرقية والغربية، وفي إطار هذه الحملة تحررت 12 حي حتى الآن، وبعد ظهيرة اليوم الخميس حرر المقاتلون حيي نزلة شحادة وهشام بن عبد الملك الواقعتين جنوبي المدينة”.

وأشارت روجدا فلات خلال حديثها إلى أهمية تحرير هذين الحيين، وقالت:” إن تحرير هذين الحيين يعد ضربة قوية لمرتزقة  داعش، وهو انتصار كبير بالنسبة لنا، وبذلك تكون كل المنافذ التي كانت المرتزقة تتحرك فيها سدت في وجههم، وتم تضييق الخناق عليهم أكثر”.

ونوهت روجدا فلات أيضا أنه وخلال تحرير الحيين حرر المقاتلون أكثر من 600 مدني، وقدمت لهم جميع الاحتياجات الضرورية، ووصلوا إلى المناطق الآمنة.

واختتمت روجدا فلات البيان بمباركة هذا الانتصار على شهداء الحملة، والجرحى، وكافة المقاتلين والمقاتلات في جبهات القتال الذين يهاجمون رغم كل الصعوبات التي تواجههم.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية.