الرئيسيةاخبارشرفان درويش:لا مكان للنظام في منبج,ومن استمرأ حضن النظام فليبقى في حضنه

شرفان درويش:لا مكان للنظام في منبج,ومن استمرأ حضن النظام فليبقى في حضنه

منبج-نفى الناطق الرسمي باسم مجلس منبج العسكري شرفان دويش كل الإشاعات والأقاويل التي يبثها النظام وأزلامه بأنه سيتم تسليم مدينة منبج للنظام.

حيث أكد درويش بأن كل ما تناقلته وسائل الإعلام عن قيام عدد من الأشخاص بعقد مايسمى “مصالحات مع النظام السوري” وأنهم يمثلون الفعاليات المدنية والعشائرية في منبج ,وأنهم يملكون شرعية تمثيل الأهالي الذين يرغبون في عودة الجيش العربي السوري إلى منبج.

وهذا كله لعبة يلعبها النظام وإعلامه عبر وسائله للإغرار بالأهلي وكل هذه الأكاذيب تترافق مع حملات ترويج إعلامية ضخمة من قبل إعلام النظام أوإعلام معارضيه بأن منبج ستسلم له.

وبين درويش أن كل هذه الإشاعات كذب ولا يوجد للنظام أي مؤسسة داخل المدينة ,وأن “المجلس العسكري لمنبج وريفها‏” و “الإدارة المدنية الديمقراطية في منبج” هم الجهة الوحيدة المخولة للحديث باسم منبج وتمثيلها.

وهم الذين قدموا مئات الشهداء لتحرير المدينة، وبنوا مدينتهم التي ظلت تعيش تحت حكم داعش وإرهابه طيلة سنتين بدون أن يتحرك النظام لإنقاذهم, وهو الذي كان يراقب كيف يذبح داعش الأهالي في الساحات.

وأكد شرفان درويش بأنه سيتم ملاحقة أي فرد أو مجموعة تدعي بأنها تمثل أهالي منبج وإحالتهم إلى القضاء واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم إن تواجدوا على أرض منبج أو فكروا بالعودة لها.

فمن وجد الدفئ في حضن النظام، وعاد إليه رغم كل ممارساته بحق الشعب السوري وجرائمه، حري به البقاء في حضنه والتنعم بدفئه.

الناطق الرسمي باسم مجلس منبج العسكري : شرفان درويش

 

نقلا عن مجلس منبج العسكري