الرئيسيةمانشيتقوى الأمن الداخلي العين الساهرة على أمن المدنيين

قوى الأمن الداخلي العين الساهرة على أمن المدنيين

بعد انتهاء قوات سوريا الديمقراطية من تحرير كامل ريف الرقة وانتقال المعارك إلى مركز مدينة الرقة  كان لابد من استكمال ما بدأ به المقاتلون، بالمحافظة على أمن المدنيين وسلامتهم من كل ما قد يتعرضون له من مشاكل خارجية  تتعلق بالخلايا النائمة لداعش وغيرها من التنظيمات الإرهابية الأخرى ومشاكل داخلية تتعلق بفصل المنازعات والمشاجرات بين المدنيين ومن هنا جاءت الحاجة لاستحداث جهاز أمني يحفظ حقوق المواطنين وسلامتهم فكانت قوى الأمن الداخلي هي العين الساهرة التي تحاول أن تكون في أي مكان تحدث فيه الجريمة ساعة حدوثها لمتابعتها والقضاء عليها.

فقد تشكلت قوى الأمن الداخلي  ومقرها مدينة عين عيسى من عدد كبير من مدراء مكاتب وعناصر يفوق تعدادهم ال400 عنصر وشرطي مرور،توزعوا على عدة مكاتب تم استحداثها فكانت المكاتب التالية:

مكتب الأمن العام:  الذي يختص بحفظ أمن المدينة من كل ما قد تتعرض له من محاولات الإخلال بالأمن العام للمواطنيين أو البنى التحتية للمدينة .

مكتب أمن الحواجز :وهو مكتب يختص بالمشاكل وحوادث السير التي قد تحدث عند الحواجز التي أقامتها عند مداخل مدينة عين عيسى حيث يتم وبشكل مستمر مراقبة الحواجز ليلاً و نهاراً وبشكل دوري وعن طريق الأجهزة اللاسلكية  يتم التواصل بين جهاز أمن الحواجز والحواجز المتفرقة .

أما في خارج المدينة فجهاز أمن الحواجز ينشر حواجزه في كامل ريف الرقة المحرر الذي  يتبع إدارياً لمدينة عين عيسىى على مدار الساعة.

مكتب المرور:يهتم بعملية تنظيم السير في شوارع عين عيسى كافة وضبط الأليات التي لايملك أصحابها أوراقاً  ثبوتية بملكيتها وذلك لقطع الطريق أمام أية عمليات سرقة  قد تحدث هذا ويتم تسيير دوريات مستمرة في شوارع عين عيسى للوقوف على ألية العمل والمراقبة المستمرة لجميع الداخلين والخارجين من المدينة.

مكتب مكافحة الجريمة المنظمة: ويختص هذا المكتب بالتحقيق والفصل بين المنازعات والمشاجرات التي تحدث بين المواطنين والجرائم الجنائية والجنح التي قد تحدث كالقتل والإغتصاب والسرقة وغيرها من الأمور ويتم إرسال من تثبت إدانته بالجريمة إلى المحكمة التي تختص بنطق الحكم عليه.

حيث أكد المسؤول في مكتب مكافحة الجريمة على أن المكتب على أتم الجاهزية لاستقبال شكاوي المواطنين عن طريق تقديمهم الشكاوي إلى مكتب الشكاوي التابع لمكتب مكافحة الجريمة ,وعن إمكانية حمل السلاح  الخاص وحيازته من قبل المدنيين أضاف قائلاً: سيتم مصادرة أي قطعة سلاح لا يملك صاحبها رخصة حمل سلاح من مكتب مكافحة الجريمة  ولن يتم الإعتراف بحيازة أية رخصة من أي جهة أخرى غير مكتب مكافحة الجريمة وقال أيضاً: نحن هنا لبناء وطن للجميع ونضع نصب أعيننا مافعله المجرمون والمافيات وتجار المخدرات في بلدنا..نحن موجودون في أي مكان تحدث به الجريمة لمكافحتها فوراً.

 

مكتب الديوان:يختص هذا المكتب بتسيير أمور المواطنين المراجعين المحتاجين لأوراق تثبت شخصيتهم (بطاقة تعريف) ويقوم أيضاً بإعطاء إيصالات أمنية لمن تقوم عليهم دراسة أمنية مختلفة للعودة إلى بيوتهم في مدينة عين عيسى  للحفاظ على أمن الجميع في عين عيسى .وقد قال مسوؤل الديوان أن المواطن يستطيع أن يحصل على ورقة العبور من دار الشعب في عين عيسى, تحول عن طريق الديوان الى أمن الحواجز بعد القيام بعملية دراسة امنية عليا.

 

 

 

 

 

المركز الإعلامي لقوات سورية الديقراطية