الرئيسيةاخبارمقتل 95 مرتزق وتدمير عشرات السيارات المفخخة داخل مدينة الرقة

مقتل 95 مرتزق وتدمير عشرات السيارات المفخخة داخل مدينة الرقة

اندلعت اشتباكات عنيفة على كل الجبهات في داخل مدينة الرقة واستطاع مقاتلونا ألحاق الهزيمة بالمرتزقة ومقتل مالا يقل عن 95 مرتزق جثث الكثير منهم وقعت في أيدي مقاتلينا , وكذلك تدمير الكثير من السيارات المفخخة

في المعارك التي اندلعت على كل الجبهات في مدينة الرقة بين قوات سوريا الديمقراطية وبين مرتزقة داعش وما زالت الشتباكات مستمرة

ففي حي الروضة مازالت المعارك مستمرة وقتل خلالها 23 مرتزق من داعش وتم تدمير سيارة مفخخة ,فيما استشهد أحد مقاتلينا وأصيب أخر بجراح استدعت نقله إالى المستشفى.

أما في حي المنصور الذي يشهد هو الآخر استمرار المعارك وأكد مقاتلونا مقتل 12 مرتزق جثث أريعة منعه وقعت بأيدي مقاتلينا ,وتم تدمير سيارة مفخخة قبل وصولها إلى هدفها وبالمثل تم تدمير سيارة محملة بسلاح دوشكا ,وفي معارك هذا الحي استشهد أحد المقاتلين وجرح أربعة آخرين.

ومازالت المعارك مستمرة في حي الرشيد أدت لمقتل 15 مرتزق من داعش  وقعت جثث 6 منهم في أيدي المقاتلين، كما فجر مرتزقة داعش سيارة مفخخة دون أن تسفر عن إصابات، وخلال الاشتباكات استشهد أحد مقاتلينا وأصيب 3 آخرون بجروح.

وفي حي البريد شمال غربي المدينة تتواصل الاشتباكات العنيفة بين مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية  ومرتزقة داعش أسفرت عن مقتل 5 مرتزقة وقعت جثث اثنين منهم في أيدي المقاتلين. كما استشهد خلال هذه الاشتباكات أحد مقاتلينا وأصيب آخر.

والاشتباكات المتواصلة في حي النهضة أسفرت عن مقتل 17 مرتزقاً وقعت جثث 9 منهم في أيدي المقاتلين. كما دمر المقاتلون سيارة مفخخة. وخلال الاشتباكات استشهد اثنين من مقاتلين قوات سوريا الديمقراطية وأصيب مقاتلين آخرين.

في حي الدرعية أسفرت الاشتباكات عن مقتل 7 مرتزقة وقعت جثث 5 منهم في أيدي المقاتلين.

 وفي حي نزلة شحادة حاول المرتزقة تنفيذ هجوم ضد مواقع مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية تصدت لها وحداتنا المنتشة في الحي وردت الهجوم على أعقابه ونتيجة ذلك  الهجوم قتل 14 مرتزق وقعت جثث 8 منهم في أيدي المقاتلين.

وفي ساعات الصباح الاولى من هذا اليوم وفي محيط مشفى الاطفال المتاخم لحي نزلة شحادة تم ةتدمير سيارة مفخخة داخلها مرتزقان.

الاشتباكات المستمرة منذ يوم أمس كبدت المرتزقة خسائر فادحة، وبحسب المقاتلين المشاركين في الحملة فإن عناصر مرتزقة داعش يرددون عبر أجهزة اللاسلكي: “لقد استنفرنا كل قواتنا في هذه الاشتباكات لكننا لم ننتصر، لقد هزمنا”.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية.