الرئيسيةمانشيتمكتب المنظمات: مساعدات المنظمات للنازحين خجولة

مكتب المنظمات: مساعدات المنظمات للنازحين خجولة

شهدت مدينة الرقة والقرى المحيطة بها حركة نزوح منذ بدء حملة غضب الفرات بهدف تطهير آخر معاقل الإرهاب وتحرير عاصمة الدولة المزعومة لما يسمى “بتنظيم الدولة الإسلامية” ومع تقدم قوات سوريا الديمقراطية ازدادت حركة النزوح للهاربين من مدينة الرقة إلى مخيم عين عيسى الواقع في الجهة الغربية للمدينة حيث بلغ عدد النازحين من 10000إلى 11000نازح.

هذا أدى إلى خلق الصعوبات التي تبطئ العمل على إدارة المخيم ومجلس الرقة المدني والمنظمات التي تقدم بعض المساعدات الخجولة للمخيمات.

وبحسب مدير المخيم جلال عياف ورئيس مكتب المنظمات للشؤون الإنسانية عبد السلام حمسورك، يشار إلى أنه يوجد أكثر من 20 منظمة وجمعية تقدم المساعدة بشكل أو بآخر، موضحين أيضاً أن عدد المنظمات الثابتة 3 منظمات وهي:

  • الفرات
  • كونسيرن
  • بهار

هذا ويتم تقديم برنامج الأغذية العالمي كل شهر من قبل اليونيسف، ومن جهة أخرى وعلى الصعيد الطبي يتم تقديم المساعدة من:

  • الهلال الأحمر الكردي
  • أطباء بلا حدود الفرنسية
  • أطباء بلا حدود الهولندية

ولمنظمة IRD”” الدور الأساسي بتقديم الكهرباء للمخيم وبعض اللوازم الإغاثية.

أما بالنسبة للقرى لا يوجد منظمات كافية بسبب كثرة النازحين في القرى والسبب الرئيسي إنه لا يوجد تنسيق بين المنظمات في التوزيع ,وتابع حمسورك وعياف إن العمل هو عمل تطوعي حتى الآن ويوجد وعود من قبل المنظمات لم يحقق منها شيء حتى الآن.

 وفي نهاية اللقاء أردف حمسورك “نحن أبناء البلاد أتينا تطوعاً لخدمة بلادنا ولتسير امورها”

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية