الرئيسيةمانشيتالحماية الجوهرية: راحة المواطنين وأمنهم غايتنا

الحماية الجوهرية: راحة المواطنين وأمنهم غايتنا

تعتبر قضية الأمن والأمان من القضايا المهمة التي تشغل اهتمام جميع المواطنين في المناطق المحررة من إرهاب داعش ،فحيث وجد الأمن وجد الاستقرار والأمان .

أكد أبو ليلى رئيس قوات حماية المجتمع (الحماية الجوهرية) أنه انطلاقاً من حرص مجلس الرقة المدني على أمن المواطنين واستقرارهم فقد شكل المجلس  قوات حماية المجتمع التابع لدار الشعب في عين عيسى وتتألف هذه القوة من48عنصراً مبدئياً موزعين داخل البلدة بالإضافة الى مخيم عين عيسى وتقوم هذه القوة بالعمل على مدار 24 ساعة لخدمة المواطنين وحمايتهم .

تتوزع هذه القوة على الشكل التالي:20 عنصراً لحماية مخيم عين عيسى من أي تهديدات خارجية وتنظيم المخيم وإدارته وحل المشكلات التي تحصل فيه وضبط أي مخالفة،12عنصر لحماية مجلس الرقة المدني وتنظيم الدخول و الخروج إليه ويتوزع الأفراد الأخرون على الحارات الغربية والشرقية للبلدة وتتم إقامة حواجز ليلية من الساعة التاسعة مساءً وحتى السادسة صباحاً لحماية البلدة من أي تهديد خارجي  وكل هذا بالتنسيق مع قوى الأمن الداخلي .

وأشار أبو ليلى أنه إضافة لكل هذه الأعمال تقوم هذه القوة بمؤازرة كل القطع الأمنية والإدارية التابعة لمجلس عين عيسى كتنظيم الأدوار في محطات الوقود والأفران وحل الخلاف بين الأهالي .

وفي سياق الحديث أكد أبو ليلى أن هذه القوة تتألف من متطوعين من أبناء محافظة الرقة ويخضع العناصر المنتسبة لدورة تأهيل عسكري على السلاح  والتمارين الرياضية والبدنية لمدة خمسة عشر يوماً.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية