الرئيسيةاخبارانشقاق اثنين من عناصر مرتزقة درع الفرات

انشقاق اثنين من عناصر مرتزقة درع الفرات

تبعية درع الفرات لتركيا التي تحتل مدينة جرابلس والباب ونتيجة المعاملة السيئة للعناصر والمدنيين والاشتباكات الكثيرة بين عناصر ما يسمى درع الفرات دعت عنصرين من درع الفرات للانشقاق بالتنسيق مع مجلس منبج العسكري.

هذا وأعلن اليوم السبت 23/9/2017 اثنان من عناصر مرتزقة السلطان مراد لواء أحرار منبج المنضوية تحت راية ما يسمى درع الفرات انشقاقهما عن درع الفرات وتسليم نفسيهما لقوات سوريا الديمقراطية.

وأكد العنصران بأن سبب انشقاقهما عن درع الفرات هو تبعية قادة الكتائب للدولة التركية وعدم إعطاء أهمية للعناصر والمعاملة السيئة من قبل القادة للعناصر بالإضافة إلى المعاملة السيئة للمدنيين , هذا وأشار العنصران إلى كثرة الاشتباكات والاقتتال بين العناصر والكتائب, ومن خلال تواصلهم مع أهلي منبج ومقارنة المعاملة مع قوات سورية الديمقراطية واهتمامها بالعناصر والمدنيين الأمر الذي دعاهما للانشقاق بالتنسيق مع قوات سوريا الديمقراطية والجهات المعنية, حيث تم النظر بوضعهم وتسهيل أمورهم بعد اتخاذ الإجراءات الأمنية.

والعنصران من أبناء مدينة منبج هما: عبدو محمد السويط ومصطفى محمد السويط.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية