الرئيسيةاخباربيان قوات سوريا الديمقراطية بمناسبة انطلاق حملة عاصفة الجزيرة

بيان قوات سوريا الديمقراطية بمناسبة انطلاق حملة عاصفة الجزيرة

هنأت القيادة العامة لقوات سورية الديمقراطية الشعوب المحبة للسلام ومجلس دير الزور العسكري ببدء حملة عاصفة الجزيرة لتحرير كامل الجزيرة السورية وشرقي دير الزور من داعش وناشدت المدنييين بالابتعاد عن أماكن تجمع ومقرات مرتزقة داعش ودعت أبناء دير الزور للمشاركة بتحرير مدينتهم وذلك في بيان رسمي.

وهذ نص البيان كاملاً:

“”الرحمة لشهدائنا و الشفاء العاجل لجرحانا

باسم القيادة العامة لقوات سورية الديمقراطية نزف لشعبنا العظيم و لكافة الشعوب المحبة للسلام بشرى بدء حملة تحرير ما تبقى من أراضي الجزيرة السورية و شرق الفرات تحت مسمى (عاصفة الجزيرة )و ذلك من أجل تحرير تلك المناطق من براثن قوى الإرهاب العالمي الظلامي المتمثل بداعش و ذلك عبر مجلس دير الزور العسكري .

نبارك لمجلس دير الزور العسكري قيادة و مقاتلين قيامهم بهذا الحملة و إننا نؤكد بأن هذه الحملة ستستمر بكل حزم و إصرار حتى تحقيق أهدافها بتحرير ما تبقى من أراضي الجزيرة السورية و شرق الفرات أرضاً و شعباً.

إن هذه المناطق ستتحرر بفضل تضحيات أبنائها المقاتلين و بطولاتهم و فصائلها المنضوية ضمن مجلس دير الزور العسكري و بدعم و مساندة و مشاركة من قوات سورية الديمقراطية و قوات التحالف الدولي .

و في الختام نناشد شعبنا الصامد البطل بالابتعاد عن مناطق تجمع العدو التي ستكون هدفاً لقواتنا المحررة و قوات التحالف الدولي وأن يتوجهوا نحو المناطق التي سيتم تحريرها وأن يلتحقوا بصفوف قواتنا المقاتلة لنيل شرف تحرير مناطقهم من إرهابيي داعش .

المجد و الخلود لشهدائنا و الشفاء العاجل لجرحانا و الخزي و العار للإرهاب و الإرهابيين .

القيادة العامة لقوات سورية الديمقراطية

السبت 9/9 /2017 “”

وفي نهاية قراءة  البيان عقد مؤتمر صحفي للإجابة على بعض الأسئلة ،ومن بين الأسئلة :

تحاول تركيا خلق بلبلة في كل مرة يتم فيها إعلان معركة لقوات سوريا الديمقراطية للتأثير على هذه الحملات فهل لديكم مخاوف من هذا؟

وكان السؤال موجه للعميد طلال سلو وكان جوابه التالي:

هدف حملاتنا هو القضاء على داعش ومساعدة شعبنا على تحرير مناطقهم ولا يحق لأي دولة التدخل في شؤوننا الداخلية.

كان النظام قد صرح بأنه سوف يعيد كل الأراضي السورية بما فيها الشمال السوري فهل سيتم مجابهة النظام في هذه الحالة ؟

وكان الجواب :سوف نجابه كل قوة تحاول الاعتداء على الأراضي التي نحررها.

 

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية