الرئيسيةمانشيتمكتب المنظمات : يستنفر المنظمات الإنسانية لإغاثة المخيم

مكتب المنظمات : يستنفر المنظمات الإنسانية لإغاثة المخيم

عقد مكتب المنظمات في مجلس الرقة المدني اجتماع مع كافة المنظمات الإنسانية التي تعمل في ريف الرقة المحرر لمناقشة المستجدات التي طرأت بعد الحملة على دير االزور بسبب تزايد أعداد النازحين وازدياد الضغط على مخيم عين عيسى ,وبغية التحضير لدخول مدينة الرقة.

وتحدث رئيس مكتب المنظمات في مجلس الرقة المدني عبد السلام حمسورك خلال الاجتماع رحب بالحظور وبين المتطلبات من المنظمات وعن الخدمات التي سوف تقدمها المنظمات حين دخول الرقة والتي يجب أن تركز على إزالة الألغام من المدينة أولاً وتأمين المياه والكهرباء بالإضافة إلى المواد الغذائية للأهالي, والدعم النفسي لأطفال الرقة وتأهيل المجتمع إلى حياة آمنة بعيدة عن الخوف والضغوطات النفسية التي مروا بها في فترة إرهاب داعش, وكذلك التحضير لإعادة إعمار المدينة.

وتوجه حمسورك بالشكر لمنظمة نزع الألغام على عملها في تنظيف المناطق المحررة من الألغام وعلى الخطة المستقبلية التي قدموها بعد تحرير مدينة الرقة من التنظيم الإرهابي (داعش) التي تضمنت استنفار كافة كوادرها لنزع الألغام من المدينة بأسرع وقت .

ونوه حمسورك إلى أن المخيم في عين عيسى يستوعب في الحالة العادية (6) الآف نازح وحالياً وصل عدد النازحين إلى عشرة الآف وأننا نعمل على توسيع المخيم بالتعاون مع المنظمات الإنسانية لتغطية العدد الكبير الذي نواجهه من خلال توافد أعداد كبيرة من النازحين من دير الزور ومناطق التي يسيطر عليها النظام.

وجه حمسورك نداء إلى المنظمات الطبية على ضرورة تكثيف جهودهم في المخيم خاصة والريف بسبب وجود أمراض جلدية وأوبئة سريعة الانتشار منتشرة, وذلك من خلال تأمين الأدوية المضادة للأمراض القابلة للانتشار والعمل على تعقيم المياه الصالحة للشرب من قبل الجهات المعنية وحملات اللقاح الدورية للأطفال كونهم المتضرر الأكثر في هذه الحرب.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية