الرئيسيةمانشيتمن مُزارع . . إلى مقاتل في قوات سوريا الديمقراطية…!

من مُزارع . . إلى مقاتل في قوات سوريا الديمقراطية…!

زرعوا بيته بالألغام,سجن بتهم باطلة,تعرض للجلد في الساحات العامة ,أجبر على مراجعة التنظيم باستمرار,رأى معاناة أهله وأهل قريته من قبل مرتزقة داعش أمام عينيه .

وهو ذلك الريفي ,المزارع البسيط الذي لا يعطي لتكاليف الحياة أهمية, واليوم هو أحد المقاتلين في الصفوف الأمامية لمعركة تحرير الرقة ,وضع على عاتقه هو ورفاقه في قوات سوريا الديمقراطية تخليص الشعب من ظلم وبطش المرتزقة .

حسن موسى المصطفى الملقب بأبو علي  من مواليد الطبقة 1980من قرية صفصافة التي عانت كما كل المدن والقرى التي احتلها عناصر داعش ومارسوا على أهلها أسوء أنواع الظلم والقهر,

أكد المقاتل حسن أنه من اللحظة الأولى لتحرره من داعش انضم لقوات سوريا الديمقراطية التي هدفها تحرير الإنسان والأرض من داعش والظلم في كل مكان, ولتخليص أهله في الرقة من داعش .

تحدث حسن عن كيفية زراعة داعش للألغام في بيته وأجباره على عدم إزالتها وعند اعتراضه تم اعتقاله وتعرض لكل أنواع التعذيب في السجن لمدة 15 يوماً  وجلد في الساحات العامة بتهمة عرقلة عملهم,  وإجبر على مراجعتهم كل أسبوع للتحقيق معه .

حسن بمعنوياته العالية مع رفاقه يقاتل المرتزقة في أحياء مدينة الرقة لتخليص أهلها وتحريرهم يقول نحن من سيبني البلد التي دمرتها داعش ونحن من سيعيد للناس كرامتها التي أهدرتها داعش ونحن أبناء البلد الحقيقيون نحن أصحاب الأرض الذين ندافع عنها ولا مكان لغربان الظلام .

وتمنى حسن على كل الشباب المبادرة للانضمام لقوات سوريا الديمقراطية لأنها السبيل لتخليص أهلنا في الرقة والمناطق الأخرى من داعش.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية.