الرئيسيةمانشيتتأهيل الجامع الكبير في عين عيسى تظهر التلاحم بين مكونات المجتمع

تأهيل الجامع الكبير في عين عيسى تظهر التلاحم بين مكونات المجتمع

الجامع الكبير أو كما يسميه أهالي مدينة عيسى جامع المهيد يقع الجامع في وسط مدينة عيسى وقد تم انشائه في عام 1999إلا أنه تعرض لأضرار بسبب الحروب التي مرت بها بلدة عين عيسى وتم ترميم الجامع على نفقة مجلس الرقة المدني ودار الشعب في عين عيسى وكل ذلك يؤكد على تماسك النسيج الاجتماعي السوري هو ما يطمح له الشعب.

وبعد إغلاق الجامع لأكثر من 6 سنوات بسبب الحروب التي دارت في المنطقة وقد لحق جسم الجامع وجميع المرافق وما تحتويه من تجهيزات كهربائية ومرافق صحية أضرار ونهب.

هذا وتم إقامة أول صلاة فيه صلاة عين الأضحى المبارك بحضور مجلس الرقة المدني وممثلي دار الشعب في عين عيسى وأعضاء اللجان التابعة لمجلس الرقة المدني وبمشاركة أهالي عين عيسى والنازحين فيها.

والجدير بالذكر أن ترميم الجامع الكبير يدل على قوة وتلاحم الشعب وترسيخ مبدأ احترام المعتقدات الدينية وعدم التفرقة بين شرائح المجتمع ونبذ التفرقة والتعصب والتطرف.

واستشهد في حديثه صالح هواري المسؤول عن ترميم الجامع بالحديث النبوي (لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه) وأكد بأن ما زرعته مرتزقة داعش من نزع معاني الإنسانية ومعاملتها الوحشية للمدنيين, ونحن نقوم بدورنا ببناء الإنسان وزرع الثقة والمحبة لإعادة القيمة الحقيقية للإنسان الذي فقد إنسانيته وكينونته بسبب ما عاناه خلال المرحلة السابقة وإعطائه قيمته التي هدرت في ظل مرتزقة داعش.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية