الرئيسيةمانشيتعين عيسى: ندوة فكرية وثقافية حول دور المرأة في المجتمع

عين عيسى: ندوة فكرية وثقافية حول دور المرأة في المجتمع

عقدت لجنة المرأة في مجلس الرقة المدني ندوة فكرية، سياسية، وتوعوية للمرأة في دار الشعب في عين عيسى تضمنت محاضرتين الأولى لنجبير طيار عضوة منظمة ستار للمرأة حول “أراء القائد  حول حرية المرأة في المجتمع الديمقراطي”، والثانية  لمكية حسو عضوة العلاقات العامة في منظمة ستار بعنوان “الأمة الديمقراطية”.

وحضرالندوة كلاً من جلاء حمزاوي رئيسة لجنة المرأة في مجلس الرقة المدني ودلار درويش رئيسة لجنة المرأة في مجلس سوريا الديمقراطية، ولمياء رئيسة لجنة المرأة في الإدارة الذاتية في تل أبيض وعدد من النساء.

بدأت الندوة بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، ثم ألقت نجبير طيار محاضرة أكدت فيها على استحالة عيش الإنسان بمفرده بدون شريك، وأن الإنسان لا يستطيع العيش خارج نطاق المجتمع، وأن العائلة تحتل مركز تفكيرنا وإصلاحها يعد الخطوة الأولى في إصلاح المجتمع، وحرية المرأة ودورها الفعال في بناء المجتمع .

وتعتبر المجتمعات في الشرق الأوسط مجتمعات ذكورية بامتياز، لذى نحن أمام تحدٍ كبير لتصحيح الأفكار وتوعية المجتمع حول دور المرأة وأهمية، هذا الدور في المجتمع وتفعيله، كونها هي التي تربي هذا المجتمع بتربية أبنائها ومشاركتها لزوجها في العمل وفي المنزل ولا ينحصر دورها بتربية الأولاد.

وأن عظمة دور المرأة تتجلى في قدرة المرأة وإدراكها لمدى ما تستطيع أن تقدمه في المجتمع، والمجتمع الديمقراطي يجب أن يتفهم دور وجود المرأة في المجتمع، فقضية المرأة هي قضية كل العالم وعلى المرأة القوية أن تقف إلى جانب المرأة الضعيفة.

 وفي نهاية المحاضرة أكدت نجبير على ضرورة تكثيف صوتنا وجهودنا لنصون حرية المرأة.

ثم ألقت مكية حسو محاضرة بعنوان الأمة الديمقراطية تضمنت التركيز على البنية القانونية للأمة الديمقراطية وكيف بدأت الثورات ضد الحكم الملكي وأن تلك الثورات لم تكن جاهزة ومستعدة لمواجهة تلك الأنظمة لذا حكم على تلك الثورات بالفشل.

 وكيف نشأت وتطورت المجتمعات الديمقراطية في الدول الغربية، وكيفية نشوء المجتمع الديمقراطي في شمال سوريا، حيث كان هذا المجتمع جاهزاً ومنظماً لذلك انتصر في كل مرحلة من مراحل بناء المجتمع الديمقراطين مستعرضة الجذور التاريخية لهذا المجتمع والعوامل التي أدت إلى نشوئه كرد فعل على التغيرات السياسية، وبداية تكون اليقظة الفكرية ضد القوانين الوضعية التي كانت تضعها السلطات والحكومات في المنطقة.

 ثم تحدثت عن ثقافة الأمة الديمقراطية وكيف تكونت هذه الثقافة لتكون واقعاً ملموساً في بنية المجتمع الديمقراطي، الذي سعى إلى بناء نظام دفاع ذاتي في الأمة الديمقراطية، مما سهل عليه قيام واقع اجتماعي جديد استطاع أن يستفيد من التجارب السابقة.

ثم أكدت أن الدبلوماسية في الأمة الديمقراطية ليست وسيلة لأقصاء وتهميش الأخرين، بل هي وسيلة لتحقيق العدالة الاجتماعية بين الشعوب، ويعد المجتمع الديمقراطي نموذجاً لأمة ديمقراطية موحدة، وهذا المجتمع يكون الحل الأمثل لمشاكل الشعوب ولامعنى للإنسانية ولا قيمة لها إن لم يشعر الإنسان بأخيه الإنسان ويتعاون معه لبناء الإنسانية.

وفي نهاية هذه الندوة أكدت جلاء حمزاوي رئيسة لجنة المرآة في مجلس الرقة المدني على أهمية دور المرأة وتفعيله في المجتمع الديمقراطي، وعلى الخطوات التي تقوم بها لجنة المرأة في المجتمع الديمقراطي لتفعيل هذا الدور، كما تم توزيع كتب على الحضور تتضمن أفكار المرأة الحرة في المجتمع.

المركز الإعلامي لقوات سورية الديمقراطية