الرئيسيةمانشيتبلدية الطبقة: انتشال جثث من تحت أنقاض المباني المدمرة في أحياء المدينة

بلدية الطبقة: انتشال جثث من تحت أنقاض المباني المدمرة في أحياء المدينة

قامت بلدية الشعب في مدينة الطبقة بتشكيل لجنة مكونة من رئيس لجنة الصحة محمد الخلف وعدد من العمال من لجنة المقابر بعد شكاوي من الأهالي حول وجود روائح تصدر من تحت أنقاض المباني المدمرة خوفاً من انتشار الأمراض والأوبئة، لانتشال الجثث من تحت أنقاض المباني المدمرة في مدينة الطبقة.

وفي زيارة للمركز الإعلامي لمجلس بلدية الشعب في الطبقة التقينا محمد الخلف رئيس لجنة الصحة وحدثنا عن عملهم:

بدأ العمل منذ أسبوعين وتم انتشال ثلاث جثث من الحي الثاني وأربعة من حي الإسكندرية وهذه الجثث هي لعناصر تنظيم داعش، وتم دفنها في مقبرة الطبقة.

وأكد الخلف أن البلدية قامت بعمليات رش مبيدات في هذه الأحياء منعاً لانتشار مرض اللشمانيا لأن كثافة الركام لا تسمح لنا بمعرفة ما إذا كان هناك جثث تحتها أم لا لحين حصولهم على معدات تساعدهم على تفتيت الركام وانتشال الجثث من تحته إن وجدت.

كما وزعنا أدوية بيطرية لمكافحة الفئران والجرذان خوفاً من الأمراض التي قد تنقلها كالكلب واللشمانيا.

وأشار الخلف لقد وردتنا شكاوى بوجود جثث في الحي الثاني تحت الأنقاض ونتخوف من جرف السيول و الأمطار لبعض أشلاء الجثث المتحللة وبالتالي تؤدي إلى انتشار أمراض معدية كالملاريا وداء اللشمانيا الحشوي التي تلعب الحشرات دوراً كبيراً في نقل هذه الأمراض.

ونوه الخلف إلى حاجة البلدية إلى نقار للمساعدة في تفتيت الركام وانتشال الجثث، وستبدأ البلدية قريباً بمشروع ترحيل الركام من شوارع الأحياء المدمرة.

المركز الإعلامي لقوات سورية الديمقراطية