الرئيسيةشهدائناتشييع جثامين خمسة شهداء في مقبرة الحكومية

تشييع جثامين خمسة شهداء في مقبرة الحكومية

شيع المئات من أهالي بلدة عين عيسى والقرى المجاورة لها جثامين خمسة شهداء قضوا أثناء تأديتهم واجبهم في مدينة الرقة.

هذا وتجمع المئات من الأهالي أمام المجلس البلدي في عين عيسى وعند استلام جثامين الشهداء توجهوا بموكب مهيب إلى مقبرة الشهداء في الحكومية.

وبحضور قيادات من قوات سوريا الديمقراطية ومجلس الرقة المدني ودار المرأة ومؤسسة عوائل الشهداء وجمع غفير من الأهالي.

بدأت مراسم التشييع بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، ومن ثم تلاه عرض عسكري أداه مقاتلون من قوات سوريا الديمقراطية.

ثم تحدث سعود المحيسن باسم قوات سوريا الديمقراطية ترحم بها على أرواح الشهداء وأكد بأن أرواحهم هي مشاعل النور التي تضيء لنا الآن دربنا لنعبر بسلام نحو الديمقراطية، كما وحيا أبطال قوات سوريا الديمقراطية المصابين الذين فقدوا أعضاء من جسدهم وتمنى لهم الشفاء العاجل وتمنى النصر للمقاتلين على الجبهات.

وأشار المحيسن بأن مقاتلو قوات سوريا الديمقراطية دافعت عن العالم أجمع بحربها ضد الإرهاب والقضاء على أكبر تنظيم إرهابي بالعالم.

ومن ثم تحدث عبد الله العريان عضو الهيئة الرئاسية لمجلس الرقة المدني قال بأن هؤلاء الشهداء أرواحهم في السماء وأجسادهم هاهنا، ونحن الآن نقف بعزة وكرامة ثمرة ما ضحوه هم ورفاقهم، حين هرب الجميع شهدائنا وقفوا وحين خاف الجميع شهدائنا صبروا، ضحوا بأرواحهم من أجلنا من أجل أطفالنا من أجل أن نعيش بأمن وسلام.

ومن ثم تحدثت والدة أحد الشهداء حيث أكدت بكلمتها على أنهم هربوا من حمص من براميل النظام وعندما شاهدنا ظلم داعش ابني ضحى بنفسه فداء للرقة ولأهلها ولنسطر أروع أمثلة الأخوة والتعايش في الوطن، فأنا قدمت ابني فداء لكل مظلوم.

ومن ثم قدمت مؤسسة عوائل الشهداء وثائق الشهادة لذوي الشهداء، الذين بدورهم أكدوا على السير على درب الشهداء حتى تحقيق النصر على الإرهاب.

ومن ثم وريت جثامين الشهداء الثرى وسط زغاريد الأمهات والهتافات التي تمجد الشهادة والشهداء.

والشهداء هم: عمار الأخرس، عمار جمعة، محمد الرشاق، فايز وعيسى السلام من حمص.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية