الرئيسيةمانشيتمدرسة الكندي في الطبقة تفتح أبوابها للطلاب من جديد

مدرسة الكندي في الطبقة تفتح أبوابها للطلاب من جديد

بعد أن أنشأ مجلس الطبقة المدني لجنة التربية كان شغله الشاغل عودة الطلاب لمدارسهم، وإعادتهم للتعليم بعد انقطاع دام لأكثر من خمس سنوات، وإخراجهم من الجهل الذي خلفه داعش في عقولهم.

مدرسة الكندي إحدى هذه المدارس التي خرجت العديد من طلابها أطباء ومهندسين ومعلمين، تعود لتستقبل طلابها من جديد.

وفي زيارة للمركز الإعلامي للمدرسة حدثتنا سميرة العلي المديرة المشتركة للمدرسة عن واقع التعليم في المدرسة:

بعد إزالة ما خربه داعش من أثاث وحرق للكتب، قامت لجنة التربية وبالتعاون مع المجلس المدني للطبقة بإعادة ترميم هذه المدرسة، بدأ العمل بالترميم بتاريخ 1/9/2017 فتم طلاء الجدران، وتصليح النوافذ، بالإضافة للمقاعد، وبدأنا باستقبال الطلاب بتاريخ 1/11/2017، وبدأ الطلاب بالدوام بتاريخ20/11/2017

وتابعت العلي وتتألف المدرسة من طابقين، وعدد الصفوف يبلغ13صفاً، وعدد الطلاب 1500طالب مقسمين على فوجين، وعدد المعلمين30 معلماً ومعلمة، لدينا مدرسين و مدرسات أكفاء، والاقبال من الطلاب على مستوى عالٍ جداً، ونسبة الاستيعاب مقبولة.

ونوهت العلي نعاني من بعض الصعوبات وهي المازوت والتدفئة، وعدم وجود أثاث لغرفة الإدارة، ونحن مستمرون بعملنا لتوصيل العلم لكافة طلابنا.

المركز الاعلامي لقوات سورية الديمقراطية