الرئيسيةشهدائناإسماعيل خليل: أول جولاني شهيداً في صفوف سوريا الديمقراطية

إسماعيل خليل: أول جولاني شهيداً في صفوف سوريا الديمقراطية

مازالت ألغام داعش التي زرعها في مدينة الرقة تظل شاهدة على إجرامه وعلى همجيته، تستهدف أهالي مدينة الرقة الذين يعودون إليها.

ورغم الجهود الجبارة التي تقوم بها قوات سوريا الديمقراطية ومجلس الرقة المدني لإزالة الألغام إلا أن الألغام فاقت التصور بعددها والطرق التي استخدمتها داعش في تمويه عملياتها لزراعة الألغام.

هذا وخلال قيام زميلنا الإعلامي إسماعيل الخليل العامل في المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية بأداء عمله وواجبه في نقل الصورة الحقيقة لجرائم داعش التي ارتكبتها بحق مدينة الرقة وأهلها وكذلك من خلال نقله لهموم المدنيين ونقله لصور عودة الحياة إلى المدينة التي طالما خيم عليها السواد، انفجر فيه لغم من الألغام التي زرعتها داعش وأدت إلى استشهاده.

إسماعيل ابن الجولان يسكن مدينة الرقة، يحمل شهادة صيدلة تعرض لكثير من المضايقات في عمله كصيدلي من قبل إرهابيي داعش، شاهد الكثير من أفعالهم، وفي أول يوم من تحرره من داعش على يد قوات سوريا الديمقراطية انضم إلى الكفاح المسلح كإعلامي عسكري في إعلام قوات سوريا الديمقراطية، غطى حملة تحرير الرقة منذ بدايتها وحتى بعد تحرير المدينة.

وباسم المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية وباسم قوات سوريا الديمقراطية نعاهد الشهيد ونعاهد كل الشهداء على دحر الإرهاب بكل أشكاله وفضح كل جرائمه، وسنمضي على خطى شهداءنا الأحرار الذين سقوا أرضهم بدمائم الطاهرة.

وبروح الشهيد وشهدائنا في كل مكان سنبقى ماضون على دربهم حتى رمقنا الأخير.

وسجل الشهيد كالتالي:

الاسم الحركي: أبو السباع الجولاني

الاسم الحقيقي: إسماعيل الخليل

الأم: عوش

الأب: إبراهيم

مكان الولادة: القنيطرة

مكان وتاريخ الاستشهاد: الرقة 29-1-2018

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية