الرئيسيةبياناتإلى الرأي العام

إلى الرأي العام

لقد صعد جيش الغزو التركي من وحشيته تجاه شعبنا المسالم في عفرين مستخدماً كل أنواع الأسلحة في قصف عشوائي لقرانا و مدننا لا ذنب لهم إلا لأنهم كرد مقيمون في عفرين.
ساعات الصباح لهذا اليوم ( 23 / 1 / 2018 ) كانت شاهدة على وحشية الغزو التركي الذي كسابقيه من داعش و نصرة لم يميز بين مدني و عسكري حيث استهدف سلاحهم الثقيل بلدة جنديرس حيث اتخذت من المدنيين هدفاً لحقدهم و ومشيتهم.
هذا القصف الوحشي لبلدة جنديرس أدت إلى إلحاق دمار بمنازل المدنيين بالإضافة إلى سقوط ضحايا مدنيين بينهم أطفال و نساء.
الحصيلة الأولية التي تأكدنا منها حتى الآن هي استشهاد أربعة مدنيين هما طفلان و امرأتان بالإضافة إلى ما يزيد عن عشرة جرحى.
إن هذا العدوان الهمجي يعبر عن عقلية إرهابية لا تختلف في طبيعتها عن داعش، و لذلك فإننا ندعو الرأي العام العالمي و المنظمات الإنسانية و لجان حقوق الإنسان إلى فضح هذه الجرائم و توثيقها و فضح الجناة المجرمين


المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية