الرئيسيةاخبارالمجلس المدني يعيد هيكليته ويشكل المجلس التشريعي في الرقة

المجلس المدني يعيد هيكليته ويشكل المجلس التشريعي في الرقة

بحضور عدد كبير من قيادات قوات سوريا الديمقراطية ومدراء الهيئات السياسية والإدارية من مجلس سوريا الديمقراطية ومجلس الرقة المدني بكافة لجانه وفروعه وبحضور عدد كبير من وجهاء وشيوخ عشائر الرقة تم اليوم الأربعاء 10-1-2018عقد الاجتماع العام الثاني لمجلس الرقة المدني وذلك لإعادة هيكلية المجلس المدني وعمله، بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، ثم قامت اللجنة التحضيرية المؤلفة من أحد عشرة عضو بكتابة جدول أعمال الاجتماع حيث تلت العضو جلاء الحمزاوي تقرير اللجنة التحضيرية وهو كالتالي:

1-تم تشكيل مجلس تشريعي للرقة ليقوم بمهام، سن القوانين والتشريعات وفق نظامه الداخلي.

2-مراقبة أعمال المجلس التنفيذي (مجلس الرقة المدني).

3-الإعلان عن أسماء المرشحين للرئاسة المشتركة للمجلس التشريعي ونوابه الثلاثة.

4-بيان أسماء المرشحين للرئاسة المشتركة لمجلس الرقة المدني ونوابهم كما توصي الجنة بأن تتم المصادقة على المرشحين للمجلس التشريعي والتنفيذي وتكليف الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي بتشكيل بيان بأسمائهم خلال مدة أسبوع ليجتمع المجلس التشريعي لمرة أخرى ويصادق على الهيكلية العامة لمجلس الرقة المدني.

كما تحدثت باسم الرئاسة المشتركة لمجلس الرقة المدني ليلى مصطفى بأنه سيتوجب على أهالي الرقة بجميع المكونات والشرائح الاجتماعية بأن تقف على مسؤولياتها تجاه المنطقة. وتضمن أيضاً بتشكيل مجلس يقع على عاتقه رفع ما تحملته المنطقة من حروب وما شهدته من نوايا لا نقول كانت نوايا مؤامرتيه ولكنها نوايا كانت إرهابية لذا يستوجب بأن يقف أهالي الرقة اتجاه مسؤولياتهم، وفي بيان تقرير لجنة التحضيرية هناك طلب بتشكيل مجلس تشريعي.

كما ألقى نائب القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية عبد القادر العفيدلي كلمة بارك فيها هذه الخطوة التي جاءت نتيجة الإنجازات التي قامت بها قوات سوريا الديمقراطية وشهدائها وقال:

 بفضل إيماننا وإيمانكم الكبير بالمستقبل وبمثابرتنا على السير على خطى الشهداء، إننا في قوات سوريا الديمقراطية ومن على هذا المنبر نؤكد لكم مرة أخرى بأننا ملتزمون حتى النهاية بما سوف ينبثق عن هذا الاجتماع ومقرراته وكل مخرجاته المتداولة وكل ما سيتمخض عن هذا الاجتماع.

وبعد إلقاء عدة كلمات من الحضور تم فتح باب الترشح للرئاسة المشتركة للمجلس التشريعي ونوابه بعد عملية تصويت.

حيث تم اختيار كل من 1-خالد بركل 2-نادية علي الحماده للرئاسة المشتركة للمجلس التشريعي.

ونوابهم كلاً من عزيز خوجة وخزنة إبراهيم والشيخ حسن البريج.

وقام عزيز خوجة نائب الرئاسة المشتركة للمجلس التشريعي بقراءة مسودة عن النظام الداخلي الذي تضمن عشرة فصول كل فصل يحتوي عدداً من مواد النظام الداخلي.

هذا وقد تم ترشيح كل من ليلى مصطفى، عبد حامد المهباش للرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي (المجلس المدني) بعد عملية تصويت تمت بالموافقة بالإجماع عليهما

وبعد أن أدى كل من الرئاسة المشتركة للمجلس التشريعي والتنفيذي القسم تلت خزنة إبراهيم نائب الرئاسة المشتركة للمجلس التشريعي البيان الختامي للاجتماع.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية