الرئيسيةمانشيتبحيرة سد الفرات أهم المسطحات المائية الاصطناعية

بحيرة سد الفرات أهم المسطحات المائية الاصطناعية

تعتبر بحيرة سد الفرات من أكبر وأهم المسطحات المائية الاصطناعية في بلاد الشام وتتميز بموقعها الهام شمال سورية على نهر الفرات قرب مدينة الطبقة وعلى بعد 50كم من مدينة الرقة.

وتشكلت البحيرة خلف سد الفرات الذي استغرق 5 سنوات لإتمام عملية بنائه التي انتهت في عام 1973 وبلغ طول البحيرة 80 كم وعرض 8 كم ومساحة تقدر بـ 640 كم² وسعة تخزين تبلغ 14مليار متر مكعب من المياه العذبة.

ولهذه البحيرة أهمية كبيرة من جوانب مختلفة:

أولاً: من الناحية الزراعية ساعد قيام السد وتشكيل البحيرة على رفع مستوى المياه وتنظيمها وزيادة مساحة الأراضي الزراعية المروية من 108ألف هكتار إلى أكثر من 223ألف هكتار، تم ري هذه المساحات ضمن مشاريع أنشئت تدريجياً منها المشروع الرائد ومشروع بير الهشم والفرات الأوسط وملحقاتها وتم ري معظم الأراضي الزراعية في محيط مدينة الرقة.

ثانياً: من الناحية الاقتصادية تم توليد الطاقة الكهربائية عصب الحياة الاقتصادية من عنفات التوليد في سد الفرات وتوزيها في المنطقة وزات حركة النشاط التجاري في المنطقة لتوفير الكهرباء التي يعتمد عليها في النشاط الاقتصادي، وتم الاستفادة من البحيرة في إنتاج الثروة السمكية، كما زاد إنتاج الرقة من المحاصيل الزراعية المروية مثل القمح والقطن والذرة الصفراء وغيرها علماً أن الزراعة المروية تعادل ثلاث أو أربعة أضعاف إنتاج الزراعة البعلية.

ثالثاً: من الناحية السياحية والجمالية تشكل البحيرة بمسطحها المائي الكبير منظراً جمالياً رائعاً وتمتد على ضفتي البحيرة أشجار حراجية ومحميات طبيعية كما توجد بعض المواقع الأثرية على ضفتي البحيرة مثل قلعة جعبر وأبو هريرة مما جعل منها مقصداً للسياح وأهالي المنطقة خاصةً في فصل الصيف، وتعتبر مياه البحيرة من أعذب وأنقى المياه الموجودة في العالم.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية