الرئيسيةمانشيتبيان استنكار لأعضاء اللجنة الاقتصادية في الطبقة وريفها

بيان استنكار لأعضاء اللجنة الاقتصادية في الطبقة وريفها

بسبب الهجوم الفاشي العثماني التركي على شعبنا وأهلنا في عفرين ومنبج أصدر كلاً من مؤسسة عوائل الشهداء ولجنة الإدارة المحلية والثقافة والفن بياناً استنكاراً بسبب الهجوم الأخير على مدينتي عفرين ومنبج.

وهذا نص البيان:

إننا نحن أعضاء اللجنة الاقتصادية في الطبقة وريفها ندين ونستنكر بأشد العبارات الهجوم التركي الغادر على مدينتي مبج وعفرين وهذا الهجوم الغادر الذي قتل العشرات من الأطفال والنساء العزل وهذا الهجوم الذي استعان به أردو غان بالفصائل المسلحة مما يسمى درع الفرات الذين باعوا أهلهم أرضهم مقابل المال.

 ونقول للسلطان العثماني الفاشي ممن ستحرر هذه الأراضي من أهلها الأصليين واللاجئين الذين أتوا بحثا عن الأمان.

إن السلطان العثماني الجديد يحاول أن يغطي أزماته الداخلية بحرب سيدفع ثمنها ونقول بما أنك أسميتها عملية غصن الزيتون فأننا في منبج وعفرين نحمل في يدنا غصن الزيتون وفي الأخرى السلاح ولن نقف مكتوفي الأيدي ضد شعبنا وأهلنا وأراضينا في عفرين وغيرها ونعول في ذلك على قواتنا قوات سوريا الديمقراطية التي ستدافع عن أهلنا وشعبنا في كل مكان ليس في منبج وعفرين فقط.

ونحن أعضاء اللجنة الاقتصادية في الطبقة نطالب المجتمع الدولي بالوقوف على مسؤولياته وأن يردع هذا الهجوم الغادر على أهلنا وشعبنا.

اللجنة الاقتصادية لمنطقة الطبقة وريفها: 29/1/2018

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية