الرئيسيةمانشيتنقاط طبية على طرفي نهر الفرات في مدينة الرّقة

نقاط طبية على طرفي نهر الفرات في مدينة الرّقة

بعدَ شلّ حركة النقل الواصلة بين ضفتي نهر الفرات وذلك عبر الجسور التي تدمرت بسبب الأعمال القتالية ضد تنظيم داعش، عادت الحياة بتحرير الرّقة لكن الأهالي يواجهون صعوبات كثيرة في عبور النهر بعد تدمير تلك الجسور الأمر الذي سبب ضعفا كبيراً بحركة النقل مما دفعهم إلى استخدام قوارب صغيرة للعبور عبرها، الأمر الذي يؤدي إلى مخاطر على حياة الأناس العابرين على متن تلك القوارب الصغيرة المحلّية التي كانت تستخدم لصيد السمك فقط، حتى تساعد المواطنين على التنقل والوصول إلى وجهتهم في أزمة المرور.

وبعد تعرض أحد القوارب للغرق بسبب الثقل الزائد، يقوم مجلس الرقة المدني ممثلاً بفريق الإستجابة الأولية بوضع نقاط طبية على طرفي النهر في الجهة المقابلة لحي المشلب وأخرى عند الجسر القديم، لتجنب أي خطر على حياة المتنقلين ما بين الطرفين والحفاظ على سلامة الأهالي.

وتحتوي النقاط الطبيّة على إسعافات أولية تعالج الحالات الخطرة ريثما يتم نقلها إلى المشافي والمراكز الصحيّة الأخرى في المدينة.

وفي هذا السياق أكد لنا الممرض ياسر الفصيح العامل في هذه النقطة الطبية: نحن مسعفين، نستقبل حالات الإسعاف الأولية ونساعد الأهالي بجلبهم إلى هذه النقاط القريبة من النهر ونحاول ايصالها إلى أقرب مشفى بأقرب وقت ممكن بعد إجراء الإسعافات الأولية لهم بتقديم حقن عضلية أو وريدية أو ضمادات.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية