الرئيسيةحواروالد جاسم: مستعدون لتقديم الغالي والنفيس من أجل حرية الأرض والشعب

والد جاسم: مستعدون لتقديم الغالي والنفيس من أجل حرية الأرض والشعب

جاسم محمد الخضير أحد شباب مدينة الشدادي الذي دفعه حب الوطن والدفاع عنه للالتحاق بصفوف قوات سوريا الديمقراطية للوقوف بوجه الإرهاب الظلامي الذي سلبهم حق العيش وحق الحياة.
بدأت قصة جاسم عند دخول قوات سوريا الديمقراطية لبلدته لتحريرها من براثن داعش، فالتحق بالكفاح المسلح بأول قافله من هذه القوات وهو مصر ومصمم على دحر الإرهاب والإرهابيين.
حيث شارك جاسم رفاقه شرف الوقوف على الخطوط الأمامية المواجهة للتنظيم الإرهابي، وشارك في أول حملة له وهي حملة تحرير مدينة منبج والتي أصيب على إثرها بجروح طفيفة لم تمنعه من مواصلة طريق النضال، وانتهى بحملة عاصفة الجزيرة لتحرير مدينة دير الزور التي أصيب فيها ببتر في الساق اليمنى.
وقد أكد جاسم أن هذه الإصابة لم ولن تمنعنه من مواصلة مسيرة التحرير التي بدأ بها شهداؤنا حتى تحقيق هدفهم السامي في تحرير كل شبر من أرض الوطن.
وتابع والد جاسم: إننا مستعدون لتقديم الغالي والنفيس من أجل حرية الأرض والشعب، وساق ابني ليست سوى عربون وفاء لهذا الوطن وهذه الإصابة ليست كفيلة أن تمنعه عن مواصلة طريق الحرية الذي رسمه شهداء هذه الأمة وخطّوه بدمائهم الزكية.

لذلك يجب أن نقف يداً بيدٍ للقضاء على الإرهاب من جذوره واقتلاع جميع الإرهابين الذين نقلتهم أفكارهم المسمومة وعقولهم المريضة للالتحاق بالفئات الضالة وخصوصاً ٱن الارهاب في الفترة الأخيرة أصبح يحصد الأرواح بالعشرات لهذا يجب أن نقف صفاً واحداً للقضاء عليه.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية