الرئيسيةمانشيتشبيبة الطبقة تبدأ مسير من الجرنية إلى الطبقة تضامناً مع مقاومة العصر عفرين

شبيبة الطبقة تبدأ مسير من الجرنية إلى الطبقة تضامناً مع مقاومة العصر عفرين

تقوم شبيبة الطبقة بدورها بمقاومة العصر/عفرين/بتنظيم مسير على الأقدام استنكاراً للعدوان التركي السافر على مدينة عفرين وتحية لصمود أهلها وجبروتهم الجبار.

هذا وسيستمر المسير لمدة يومين لتكون المسافة المقطوعة 65كم وانطلقت المسير من قرية الجرنية مع هتافات الشبان والشابات بأعلى أصواتهم عرب وكرد يد واحدة واللعنة لأردوغان الخائن والنصر لمدينة عفرين.

وقد شارك في المسير العديد من الشباب والشابات وأهالي بلدة الجرنية وهم مفعمين بالحيوية بسبب اختيار قريتهم نقطة لابتداء المسير، وقد ارتدى المشاركون قمصاناً رسم عليها صور الشهيدتين بارين كوباني وافيستا خابور وأيضاً يرفعون لافتات كتب عليها كلنا عفرين كلنا مقاومة، نحن مع مقاومة العصر عفرين، شباب الطبقة ماضون لنصرة عفرين.

وقد تحدث منور وهو أحد أعضاء الشبيبة بأن عفرين ستنتصر ووصفها بأنها القلب النابض وأن المسير ليس متعباً طالما نتحلى بصفة المقاومة والعنفوان.

واستمر المسير بالتوجه إلى الطبقة عبر الشارع العام مروراً بقرية أم ردين وعدة قرى أخرى والتي قام بعض أهاليها بالانضمام للمسير وسط زغاريد النساء.

وقد أكد المشاركون في المسير عن تضامنهم قلباً وقالباً مع عفرين والسعي لتحقيق هدف المسير يدل على وقوفهم لجانب أهالي وشبيبة مقاطعة عفرين وتحفيز لشباب وشابات قوات سوريا الديمقراطية الذين اثبتوا جدارتهم بالوقوف بروح واحدة والضرب بيد من حديد لمن يحاول اقتطاع جزء من سوريا والشمال السوري.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية