الرئيسيةمانشيتعودة أهالي الخريصية إلى قريتهم جنوب مدينة الهول

عودة أهالي الخريصية إلى قريتهم جنوب مدينة الهول

يتابع مكتب العلاقات العامة التابع لقوات سوريا الديمقراطية أعماله وبالتنسيق مع شيوخ ووجهاء عشائر تم إعادة أهالي قرية (الخريصية) التابعة لمدينة الهول إلى قريتهم وذلك بحضور وجهاء وشيوخ العشائر.

هذا وتقع قرية (الخريصية) جنوب مدينة الهول على الحدود العراقية، وبعد تحريرها من تنظيم داعش بسواعد قوات سوريا الديمقراطية، ولم يتم إعادة الأهالي إليها للتأكد من مخلفات داعش وإزالة من الألغام، كما واتخذتها قوات سوريا الديمقراطية نقطة تمركز لتحرير القرى المجاورة وللمحافظة على أمن المنطقة في الوضع الراهن.

وتم إعادة أهالي القرية بمراسيم وبحضور قيادات من قوات سوريا الديمقراطية ومكتب العلاقات وجهاء عشائر المنطقة وأهالي القرية.

وتحدث خالد جزيري المسؤول في مكتب العلاقات التابع لقوات سوريا الديمقراطية مباركاً للأهالي بعودتهم إلى القرية بعد أن أعادت لها قوات سوريا الديمقراطية الأمان والاستقرار، ونوه من خلال خطابه أنهم سيقومون بتوفير الأمن والأمان للقرية ولكل الشمال السوري، وتطرق الجزيري إلى الوضع في مدينة عفرين ووصفها بأنها القلب النابض وسيتم تحريرها من العدوان التركي مثلما تحررت باقي المناطق.

وتحدث أيضاً الشيخ محمد الملا شيخ عشيرة الطفيح مباركاً لأهالي القرية بعودتهم، وسلامتهم وتقدم بالشكر لقوات سوريا الديمقراطية على انجازاتها العظيمة التي تم تحقيقها في الظروف الراهنة.

وعبرت شمسة الشاهد من أهالي القرية عن سرورها بالزغاريد وشكرت كل من ساهم في تحرير القرية واسترجاعها إلى أصحابها.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية