الرئيسيةمانشيتمسيحيو الطبقة يستنكرون العدوان التركي على عفرين

مسيحيو الطبقة يستنكرون العدوان التركي على عفرين

بعد تصاعد النداءات التي أطلقها سكان الشمال السوري للمجتمع الدولي لإيقاف الإجرام التركي بحق عفرين ومما تتعرض له من ممارسات عدوانية.

مسيحيو مدينة الطبقة اليوم وجهوا رسالة للبابا فرنسيس لإيقاظ الرئيس التركي الذي يزور الفاتيكان من أوهامه مُذكرين البابا بمذبحة الأرمن الَّتي ارتكبها القادة الترك، والَّذي يرفض أردوغان الاعتراف بأنها حصلت أساساً.

وبعد أداء المكونات المسيحية لصلاة سلامٍ لأجل عفرين نددت بالعدوان ومن يدعمه واستذكروا تدمير كنائسهم من قبل داعش سابقاً والدور الَّذي تستكمله تركيا اليوم بإتباع منهج داعش بعد قصفها للجوامع في عفرين فضلاً عن سفكها لدماء الأبرياء.

والجدير بالذكر أنَّ الرئيس التركي قام بزيارة الفاتيكان يوم الإثنين والتقى بالبابا فرانسيس.

حيث يحاول الرئيس التركي حشد تأييد البابا لدعم ممارساته بحق دول الجوار، أردوغان الَّذي يرأس بهذه الفترة منظمة التعاون الإسلامي يحاول استغلال وكسب تعاطف الجميع لدعم حربه على عفرين الحرب الَّتي باتت تشكل مأزقاً بالنسبة لتركيا فعلى خلاف التصريحات الَّتي أطلقها الرئيس التركي عن السيطرة على عفرين بأيامٍ قصيرة الواقع اليوم يبين العكس تماماً، وإلى الآن لم تتمكن قوات تركيا من الدخول إلى عفرين واقتصر تقدمها على بعض النقاط فقط نتيجة المقاومة الشرسة من قِبل المدافعين عن المدينة من وحدات حماية الشعب والمرأة.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية