الرئيسيةنشاطاتإقامة أول احتفالية منذ سبع سنوات لعيد النوروز في مدينة الرقة بعد تحريرها

إقامة أول احتفالية منذ سبع سنوات لعيد النوروز في مدينة الرقة بعد تحريرها

بعد سبع سنوات عجاف من الألم والقهر عادت الحياة إلى مدينة الرقة بعد تحريرها من قبل قوات سوريا الديمقراطية، تلك المدينة التي عانت من ويلات الحرب مالم يعانيه بلد في التاريخ.

حيث أقيمت اليوم في مدينة الرقة أول احتفالية لعيد الأم وأعياد النوروز بعد انقطاع دام سبع سنوات، وقد نظم هذه الاحتفالية مجلس الرقة المدني، اتحاد شبيبة الرقة، ومجلس سوريا الديمقراطية في مدينة الرقة.

بدأت الاحتفالية بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء عامة وشهداء مقاومة العصر في عفرين خاصة.

وحدثنا مالك العبد الله الرئيس المشترك لاتحاد شبيبة الرقة عن هذه الفعالية قائلاً: قمنا اليوم الأربعاء نحن شبيبة الرقة ومجلس سوريا الديمقراطية بتنظيم هذه الاحتفالية، احتفالية عيد النوروز، فمنذ سبع سنوات لم تقم هذه الفعاليات بسبب سيطرة ما يسمى الجيش الحر وما أتى بعده من فصائل متشددة كان آخرها داعش حيث منعت هذه الطقوس وحاربتها.

وهدفنا من هذه الاحتفالية هو إعادة الحياة والثقة بين كل أهالينا فنحن شعب واحد، أبناء وطن واحد، نعيش عيش مشترك ونأكل من خيرات أرضنا الطيبة سوية.

وتحدث خالد الحمود من مجلس سوريا الديمقراطية عن هذه الفعالية: هي بشارة خير، وأصبحت هذه المدينة آمنة بفضل قوات سوريا الديمقراطية، وسنحتفل بكل الطقوس بعد تحريرنا من تنظيم داعش الإرهابي.

وانتهت الاحتفالية بحفل فني شارك فيه جميع الحضور.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية