الرئيسيةنشاطاتاستمرار الاعتصام في مدينة الطبقة تضامناً مع أهلنا في عفرين

استمرار الاعتصام في مدينة الطبقة تضامناً مع أهلنا في عفرين

لايزال الاعتصام الذي ينظمه أهالي الطبقة مستمراً في يومه الرابع تضامناً مع أهلنا في عفرين وتنديداً بالصمت الدولي إزاء ما حصل ويحصل هناك من مجازر وتهجير وسرقات وممارسات همجية عدوانية.

حيث يشارك في هذا الاعتصام العديد من أهالي الطبقة، بالإضافة إلى أعضاء في مؤسسات الإدارة المدنية وأعضاء المجالس المحلية في مدينة الطبقة وريفها ، وينظمون في هذا الاعتصام إضراباً مفتوحاً عن الطعام لعدة أيام.

وبهذه المناسبة ألقى شيار محمد عضو الرئاسة المشتركة في المجلس التنفيذي لمجلس الطبقة المدني كلمة أمام أهالي المدينة المعتصمين حيّا فيها روح التضامن والصمود لأهالي الطبقة مع أهالي عفرين.

وأكد فيها أن مقاومة عفرين في وجه الطغيان التركي ومرتزقته و التضحيات والبطولات التي بذلها أهالي عفرين والصمود ووقوفهم في وجه الظلم والعدوان دفاعاً عن الحرية والكرامة جعل من هذه المقاومة تستحق لقب مقاومة العصر، واعتبار هذا اليوم 24 آذار يوماً لذكرى هذه الملحمة البطولية التي خاضها أهالي عفرين نيابة عن العالم كله.

وأشار محمد إلى أن في أي بقعة  من العالم تحدث فيها معارك وقتال يفر الجميع منها ، باستثناء في عفرين التي وصلها آلاف من أبناء الشمال السوري للتضامن والوقوف إلى جانبهم في وقت كانت فيه  المعارك مستمرة وعلى أشُدّها في محيط عفرين وهذا مالم يحصل ويُسجّل من قبل في أي مكان آخر من العالم.

وشدد محمد أن المقامة في عفرين لم ولن تنتهي إنما أخدت منحاً أخر وشكلاً جديداً من أشكال المقاومة والنضال سيستمر حتى تحرير عفرين من احتلال الجيش العثماني ومرتزقته ، وخير ما يدل على ذلك هي الضربات الموجعة التي توجهها المقاومة في عفرين لهم وبشكل مستمر ويومي.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية