الرئيسيةاخبارافتتاح الدورة التدريبية الأولى في أكاديمية الشهيدة بوطان بالطبقة

افتتاح الدورة التدريبية الأولى في أكاديمية الشهيدة بوطان بالطبقة

افتتحت أكاديمية الشهيدة بوطان في مدينة الطبقة الدورة التدريبية الأولى باسم دورة الشهيد أحمد الشاوي الذي استشهدا في حملة تحرير مدينة الرقة وضمت هذه الدورة 100مقاتل من أبناء مناطق شمال السوري وأغلب المنضمين للدورة من أبناء الطبقة وريفها، سيتلقى المقاتلين خلال الدورة تدريبات عسكرية ودروساً سياسية ومحاضرات فكرية عن أنظمة حفظ الأمن وأخلاقيات مقاتلي قوات سوريا الديمقراطي، وذلك لمدة 40يوماً.

وحضر مراسم الافتتاح قيادات من قوات سورية الديمقراطية وعدد من قادة الفصائل العسكرية وعدد من أعضاء مجلس الطبقة المدني.

وبدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء وتلاه عرض عسكري قدمه المقاتلون المنضمون للدورة.

وتحدثت بعدها القيادية فاطمة رشو باسم قوات سورية الديمقراطي وباركت افتتاح دورة الشهيد أحمد الشاوي وحيت الأبطال الذين يقاتلون في عفرين.

وأكدت بأن لولا المقاتلين ودمائهم لما كنا نستطيع تحرير أي شبر من العدو الإرهابي فهذا كله بفضل تضحية شهدائنا الذين ضحوا بأغلى ما عندهم في سبيل تحقيق الأمن والأمان وتحرير أرضهم من الإرهاب.

هذا وسيتولى زنار عفرين مهمة تدريب المقاتلين حيث أوضح بأن هذه القوات تشكلت في بضعة أيام رغم العدوان التركي على عفرين فقوات سورية الديمقراطية ساعية لتشكيل جيش كبير للوقوف أمام الإرهاب بشتى وسائله، وهذه الدورة سوف يتم تدريبها على كافة أنواع الأسلحة بكافة أنواعها، وأيضاً سيتلقون دروساً فكرية.

 ونوها المقاتل محمد جمال شعبو ابن مدينة عزاز وأحد المقاتلين الذين سيتلقون التدريبات، بأن معنوياته عالية لتلقي التدريبات والانتقال إلى جبهات القتال لدفاع عن أرضنا وعرضنا وبعد الانتهاء من التدريبات سوف أتوجه إلى مدينة عفرين لدفاع عن أرضي الذي يحاول المحتل أردوغان احتلالها.

وانتهت مراسم الافتتاح بأداء القسم العسكري بالحفاظ على المكتسبات التي حققها المقاتلون والدفاع عن الحدود والأرض والعرض، وصون كرامة الإنسان.

حول المهمة الملقاة على عاتق قوات سوريا الديمقراطية في الدفاع عن الأرض واقتلاع جذور الإرهاب.

كما وأشارت أحمد إلى الدور الكبير الذي تلعبه المرأة في ساحات القتال في حملة تحرير الرقة وحملة عاصفة الجزيرة لتحرير دير الزور وفي المجتمع ككل لبناء مجتمع ديمقراطي.

ومن ثم أدى المقاتلون القسم العسكري لتنتهي المراسم بعقد حلقات الدبكة.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية