الرئيسيةبياناتبيان القيادة العامة للمرأة في مجلس منبج العسكري

بيان القيادة العامة للمرأة في مجلس منبج العسكري

” الإصرار في النضال المتمثل في بطولة الشهداء ” أفستا خابور وبارين كوباني سيكون عنوان انتصار المرأة لعام 2018 ”

مع بداية الدخول في عام 2018 والذي توج بتضحيات لا مثيل لها وجهود مضنية تم بذلها، وعلى ذكرى شهداء الحرية نهنئ جميع عوائل الشهداء وأمهاتهم بقدوم الذكرى السنوية ليوم المرأة العالمي.

وننحني أمام ذكراهم الخالدة بكل قداسة وتكريم. كما إننا نحيي نضال المرأة الباسلة في مدينة مقاومة العصر عفرين المتجسد في شخصية الخالدتين” أفستا خابور وبارين كوباني” والعديد من الشخصيات الفدائية.

فكما هو معروف بأن تاريخ المرأة مليء بالمقاومات البطولية ضد الظلم والإنكار وانتهاك الحقوق على يد النظام الاستبدادي، وبشتى الوسائل منذ فجر التاريخ، لذا فقد ظهرت شخصيات تاريخية أثبتت بأن المرأة تمتلك القدرة على الدفاع عن كافة مقدساتها وتظهر إرادة قوية في جميع الميادين. ففي مقاومة العصر في مدينة عفرين وضواحيها وريفها تجلى ظاهرا للعيان ومن خلال التضحيات الجسام التي تم تقديمها من قبل كافة فئات الشعب والمرأة على وجه الخصوص. على الرغم من الهجمات الشرسة التي يقوم بها الاحتلال التركي على مدينة عفرين الآمنة بشتى أنواع الأسلحة، والأعمال العدائية التي يقوم بها من قتل وتنكيل واختطاف والاعتداء على النساء، إلا إن الإصرار في محاربته والدفاع عن الأرض والشعب كان متجسدا في شخصية المناضلتين” أفستا خابور وبارين كوباني” اثبتت للعالم أجمع بأن إرادة المرأة ستنتصر في كل مكان.

وبالروح الفدائية والمقاومات التاريخية التي أبداها جميع شهداء الحرية سيكون عام 2018 عام توحيد جهود المرأة وتنظيمها في سبيل الدفاع عن حقوقها والوصول إلى أهدافها الكبيرة.

وبما أننا استقبلنا هذا العام الجديد مع تصعيد وتيرة النضال ضد الظلم، وبمشاركة المرأة في كافة حملات التحرير ضد مرتزقة داعش وجيش الاحتلال التركي في الآونة الأخيرة فقد تم الوصول إلى تنظيم قوي تنضم إليه المرأة في جميع أنحاء العالم، وتنصب كافة جهودها في خدمة بناء مجتمع حر ديمقراطي بكل مكوناته.

وكما ظهرت شخصيات فدائية بين مقاتلات مجلس منبج العسكري ممن ضحت بأرواحها في سبيل حرية الوطن وكرامته أمثال” روجدا منبج وأمارا جرابلس وزيلان حلب نادين منبج وساكنة عسلية” أثبت بأن إرادة المرأة لا يمكن كسرها، سيتم تحقيق الوحدة والتنظيم والدفاع عن حقوق المرأة في كل مكان.

كمان إننا كقوات المرأة في مجلس منبج العسكري نهنئ شهداءنا العظام وعوائلهم وأمهات الشهداء بهذه المناسبة التي ستكون وعدا لنا بالسير على دربهم حتى آخر نفس في صدورنا.

ونهنئ المرأة في كل مكان ونبارك المقاومة البطولية التي تبديها في عفرين والتي أصبحت مقياسا لنا للوصول إلى ربوع الحرية.

المجد والخلود لشهداء الحرية

تحيا نضالات المرأة في كل بقعة من الأرض

القيادة العامة للمرأة في مجلس منبج العسكري

7/3/2018