الرئيسيةحوارشيوخ العشائر في الرقة يستنكرون الهجمات الشرسة على عفرين

شيوخ العشائر في الرقة يستنكرون الهجمات الشرسة على عفرين

شارك عدد من شيوخ ووجهاء العشائر في مدينة الرقة وريفها في المظاهر التي خرجت اليوم في المدينة ونددوا واستنكروا العدوان التركي على مدينة عفرين وأكدوا على وحدة الأراضي السورية وأن الشعب السورين متضامن بجميع مكوناته وأطيافه مع أخوتهم في عفرين وصرحوا عن جاهزيتهم لدعم المقاومة في عفرين على جميع الأصعدة

حيث قال حسين البرجس عضو مجلس الرقة المدني بأن اليوم أبناء مدينه الرقة وشيوخ عشائر مدينه الرقة متواجدون للتضامن مع أهلهم في عفرين ويتظاهرون تنديداً واستنكاراً للهجمات العدوانية التركية على أهلهم وأن أردوغان ومرتزقته الذين اشتراهم بالدولارات مهزومين بفضل القوى العسكرية، ونقول لهؤلاء المرتزقة أنكم لن تنالوا شبراً واحداً من عفرين، إننا أبناء الرقة كلنا مع عفرين ومستعدون لفداء عفرين بأرواحنا.

كما قال الشيخ علي الخابور شيخ عشيرة البريج: لقد أتينا إلى هذه المظاهرة تأييداً لإخواننا في عفرين واستنكاراً للهجمات التركية البربرية على أهلنا في عفرين ونستنكر أيضاً الصمت الدولي حيال ما يحدث في عفرين، ولنؤكد بأننا وإخوتنا في عفرين نقف في خندق واحد لصد الاعتداء التركي.

وباسم ديوان العدالة في الرقة تحدث موسى العمر: نحيي صمود أهلنا في عفرين ومقاومة عفرين التي جابهت هذا الطاغية أردوغان.

أكد العمر بأننا قاومنا العثمانيين لمده 400عام وانتصرنا والآن سنقاومهم مرة أخرى وسننتصر ونحن مستعدون لتقديم قوافل الشهداء فبلادنا منذ الأزل تقدم الشهداء في سبيل القضايا العادلة وقضية عفرين قضية عادلة تستحق التظحية وسنحقق النصر عن قريب بفضل قوات سوريا الديمقراطية التي وحدت جميع مكونات هذه المنطقة التي لا تتوانى عن الدفاع عن الأراضي السورية والرحمة الخلود لشهدائنا والشفاء العاجل لجرحانا.

تؤكد هذه المظاهرة على وحدة الشعب السوري والوعي التي زرعته الإدارة الذاتية في عقولهم فلن يتوقفوا عن التظاهر وتقديم الغالي والنفيس في سبيل حريتهم وطرد الإرهاب بجميع ألوانه.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية