الرئيسيةحوارمجلس حي الفرات مستمر في القيام بأعماله المترتبة عليه

مجلس حي الفرات مستمر في القيام بأعماله المترتبة عليه

بعد استلام مجلس الرقة المدني لمهامه في إدارة شؤون مدينة الرقة، قام بتشكيل عدة مجالس محلية لإدارة الأحياء التي عاد اليها أهلها.

ومن هذه الأحياء حي الفرات الواقع شرقي شارع هشام بن عبد الملك وصولاً إلى حي الصناعة شرقاً، والذي تم فيه تأسيس مجلس محلي يتبع لمجلس الرقة المدني ويقوم بمهامه من تقديمه للخدمات لأهالي الحي.

وفي لقاء مع الرئيس المشترك للمجلس المحلي لحي الفرات عبدالرحمن حمادة أكد بأنه تم تقسيم الحي إلى ستة قطاعات لكل قطاع كومين خاص بها يقوم بالوقوف على مشاكل أهل الحي وتقديم مايمكن تقديمه من مساعدات.

وقال الحمادة في مستهل حديثه: لقد بدأنا منذ بداية عملنا، بتشكيل لجان الكومين وتشكيل لجان تابعة للمجلس عن طريق الانتخاب المباشر من قبل الأهالي، وقدمنا خدمة توزيع المياه عن طريق الصهاريج التابعة لمجلس الرقة المدني، وأيضاً قمنا بتوزيع أسطوانات الغاز على الأهالي، وكذلك اتفقنا مع أصحاب مولدات الكهرباء لإنارة الحي 7ساعات يومياً، وأيضاً قمنا بإحصاء عدد السكان العائدين وسجلنا جدول خاص بالمساعدات الإغاثية لنقوم بتقديمها لجهات المعنية ومن ثم نوزعها على الأهالي.

ونوه حمادة قائلاً: اليوم قمنا باجتماع داخلي للمجلس، واتفقنا بخصوص توفير صهاريج إضافية لتوفير مياه أكثر للأهالي، وأيضاً لكي يتم تشكيل لجنة حماية جوهرية في الحي، أما الآن لدينا أولوية وهي توزيع بطاقات أسرية لكي نقوم بتوزيع المساعدات وأسطوانة الغاز، بشكل أدق وأسرع وأنظم كُلٍ حسب عدده وموقعه.

وناشد الحمادة المجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية بأن تقف عند مسؤولياتها للمساعدة في إعادة الحياة إلى مدينة الرقة التي عانت ماعانت من ويلات الحرب، وتقديم الدعم الكافي واللازم لمجلس الرقة المدني ليقوم بمهامه بمساعدة أهالي مدينة الرقة.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية