الرئيسيةبياناتبيان للإدارة المدنية الديمقراطية في مدينة الطبقة بشأن مدينة عفرين

بيان للإدارة المدنية الديمقراطية في مدينة الطبقة بشأن مدينة عفرين

أصدرت الإدارة المدنية الديمقراطية لمدينة الطبقة بياناً بخصوص الوضع الإنساني في عفرين، وحول حملت التبرعات لأهالي عفرين في الطبقة، وألقت البيان هند العلي الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي وجاء فيه:

مرت منطقتنا بالكامل بحرب مباشرة وخاصة لسبع سنوات حيث كانت مدينة عفرين المدينة الأكثر أماناً وأماناً، حيث حضنت أهالينا الفارين من مناطق الصراع وقدمت لهم كل ما يستطيعون، ولكن تركيا لم يعجبها هذا الاستقرار وأخوة الشعوب، فاحتلت المنطقة بحجة الدفاع عن حدودها رغم أنها كانت الممول الرئيسي للإرهاب.

وبعد معارك استمرت 60يوماً تمكن الجيش التركي من احتلال منطقة عفرين بعد أن استخدم أحدث أنواع الأسلحة، ما أدى إلى مقتل آلاف وتشر المئات وقتل الأطفال، وفرضت حصاراَ خانقاً، ومنعت دخول المواد الإغاثية والمساعدات ما أدى إلى خلق حالة فظيعة على الصعيد الإنساني والطبي.

وبهذا الشأن بادرت الإدارة المدنية الديمقراطية بالتعاون مع الأهالي إلى فتح خيمة تبرعات، حيث بلغ عدد التبرعات ( 15،842،200) خمسة عشر مليون وثمان مئة واثنان وأربعون ألف ومئتا ليرة سورية، وأيضاً بلغ عد التبرعات بإشراف مجلس المدينة ثلاثة ملايين ومئة وثلاث وثلاثون ألف ليرة سورية.

وأيضاَ بادرت لجنة الصحة إلى في مدينة الطبقة بجمع تبرعات طبية (أدوية طبية، أمراض مزمنة، حليب أطفال).

ونقول لأهالينا في مدينة عفرين أننا معكم، ونحن وأنتم في خندق واحد، ولن يهنئ لنا عيش حتى تتعافى جراحكم وتعودوا إلى حضن عفرين الحبيبة بعد غسلها من رجس الارهاب والاحتلال الفاشي، ونعد شعبنا المحاصر في عفرين أننا لن نقف مكتوفي الأيدي، فكل ماتتعرض له نساء عفرين يمس نساء الطبقة وسنفضح تلك الانتهاكات.

المركز الاعلامي لقوات سوريا الديمقراطية