الرئيسيةاخبارتخريج الدورة الأولى من الترافيك المرور التابعة لقوى الأمن الداخلي لمدينة الطبقة

تخريج الدورة الأولى من الترافيك المرور التابعة لقوى الأمن الداخلي لمدينة الطبقة

اليوم تمَّ تخريج الدفعة الأولى من شرطة المرور لمدينة الطبقة باسم الشهيد علي الملحم في أكاديمية موسى الأحمد، وهذه الدورة هي الرابعة التي تتخرج من الأكاديمية لقوى الأمن الداخلي، حيث ضمّت الدورة /136/ متدرباً ومتدربة من أبناء الشمال السوري وبالأخص أبناء مدينتي /الطبقة والرقة/ واستمرت /25/يوماً، تلقّى المُنضمّون تدريبات سياسية وعسكرية وفكرية لتعزيز الأمن والأمان داخل المدن ورصد حركة السير وتنظيمها.

وبدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء وذلك بحضور بعض من قيادات الأمن الداخلي وبعض وجهاء العشائر في المنطقة وأعضاء من مجلس الطبقة المدني، بعدها قام المتدربون بأداء القسم وعرض عسكري.

وأُلقيت بعدها عدَّة كلمات منها كلمة الإدارة المدنية لمنطقة الطبقة ألقاها الشيخ حامد الفرج مرحّباً فيها بالمتدربين، وبارك لهم التخرج مُضيفاً أنهم على أمل كبير بهم لتنظيم السير داخل المدينة وخارجها، فأنتم من سوف تضعون الأساسات في المدينة بتسييرها وفق النظام.

 

ونوَّه مصطفى محمود المسؤول عن الجنة الداخلية في مدينة الرقة بأن هذه الدورة هي الدورة الأولى لترافيك المرور في مدينة الطبقة، وأننا نوجَّه رسالة لدول الجوار بأننا رغم كل الاعتداءات التي تُمارس ضدنا فنحن نعمل على التنظيم داخل مدننا، وهذه الدورة هي التي سَتُثبت للجميع مدى قدرة أهل المنطقة على تشكيل نظام موحَّد وتوحيد الصفوف لتنظيم السير داخل المدينة.

 

وتحدثت لنا المُتدربة روان العلي التي التحقت بالدورة وهي على أمل كبير بالمساهمة في مساعدة أهلها في المدينة على التنظيم من جميع النواحي، ومنها تنظيم السير وتنظيم المعاملات والمتطلبات اللازمة للمواطنين، وكان الهدف من انضمامي هو توسيع مستوى فكري وتعلمي وتقدمي لنظام الترافيك، وأوجَّه رسالةً إلى كل امرأة شابَّة أن تنضمَّ لقوى الأمن الداخلي وتقوم بواجبها وتمارس حقوقها في المجتمع.

في نهاية المراسم قام المتدربون بتقديم عرض عسكري والاحتفال بطريقة عبروا بها عن فرحتهم.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية