الرئيسيةنشاطاتجلسة آراء حُرّة للطَّلبة الديمقراطيين بالحســـــكة

جلسة آراء حُرّة للطَّلبة الديمقراطيين بالحســـــكة

يُعتبر الشباب من أهم الفئات في المجتمع كونها الفئة الذي ستقوده، فمتى ما أُنشئ وبُني على أيادي وأفكار سليمة ونهج تحرُّري وحضاري سنُحقق تطوراً ملموساً.

فبرعاية حركة الطلبة الديمقراطيين في مقاطعة الحسكة عُقدت جلسة آراء حرّة لمناقشة الوضع السياسي على الساحات العالمية والمحلية، وابتدأت الجلسة بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء تلاها الترحيب بالمتواجدين الذين من مجالس الكليات والمعاهد في الحسكة.

ترأّست الجلسة نيروز حسن الرئيسة المشتركة لحركة الطلبة الديمقراطيين بالحسكة، والتي بدأت حديثها عن أهمية الشباب وأهمية الدول والأمم وانجازاتها الحضارية والمتطورة التي يُساهم بقيادتها الشباب، وركّزت على فئة الشباب الطلبة الذين لم يُنهوا دراستهم ودورهم حالياً في المجتمع في ظل حالة الاحتلال والعدوان.

وقام الطلبة بإبداء آراءهم ومناقشتها من قبل المتواجدين ومنهم حسن العلي عضو مجلس إعداد المعلمين /سيداي تيريج/ أن دور الطلبة لا يقل عن دور المقاتلين، وأن الطلبة بإمكانهم عقد الندوات وإلقاء المحاضرات التوعوية من أجل افشال الأكاذيب التي يتذرَّع بها العدوان.

وفي الختام حيّــا الطلبة شباب وطلاب عفرين وأكدوا على وقوفهم معهم قلباً وقالباً، ونوّهوا إلى أنه مهما طال ليل العدوان فإن شمس التحرير لا بد أن تُشرق بهمة قوات سوريا الديمقراطية.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية