الرئيسيةاخبارأكاديمية الشهيد آكاد مستمرة بتدريب المقاتلين

أكاديمية الشهيد آكاد مستمرة بتدريب المقاتلين

تستمر أكاديمية الشهيد آكاد باستقبال المقاتلين الجدد وتدريبهم فكرياً وعسكرياً لتخريج مقاتل واعي ملم بجميع قوانين الأمة الديمقراطية والعيش المشترك حيث يخضع المتدرب لدورة مدتها 45 يوماً لتدريبات فكرية وعسكرية على حد سواء ليتعلم تاريخه وثقافة الأمة الديمقراطية في العيش المشترك بين جميع المكونات.

وحملت هذه الدورة اسم الشهيد لؤي أحد أبطال المجلس العسكري السرياني، وتحدث خابور آكاد المسؤول عن أكاديمية الشهيد آكاد: تستقبل الأكاديمية 120مقاتلاً ويرتبط برنامج الأكاديمية ببناء مقاتل جاهز لخوض جميع المراحل العسكرية والسياسية المقبلة على المنطقة، حيث يتلقى المتدرب دروساً عن الأمة الديمقراطية والعيش المشترك وتدريبات عسكرية على السلاح الخفيف والمتوسط.

وأشار خابور أن الدورة تستمر الدورة لمدة 45يوماً حيث تنقسم إلى 15يوماً تدريب فكري سياسي و30 يوماً تدريبات عسكرية ويتم تقييم المقاتلين بعد تخريجهن لوضع الرجل المناسب في المكان المناسب.

كما تحدث جرجس داوود المسؤول عن التدريب العسكري وقال:

في البداية نبدأ بتعليم المقاتل عن أقسام الأسلحة وأجزائها وآلية عملها ومن ثم وضعيات الرمي والعمل على شكل مجموعات منفصلة، ويشمل برنامج الدورة العسكرية دروساً عن الإسعافات الأولية وطرق الاستطلاع.

وأضاف آرام حنا المسؤول عن قسم التدريب الساسي والفكري: يهدف برنامج التدريب السياسي والفكري تهيئة مقاتل ذو روح ديمقراطية وأخلاقية ليعكس صورة عن فكر قوات سوريا الديمقراطية ويستطيع التماشي مع مراحل الحياة، أضافة إلى تنمية الشخصية الثورية لدى المقاتل واحترام الآخرين من جميع المكونات، حتى يعلم المقاتل ما هو هدفه من هذه الثورة ويستطيع الدفاع عن أرضه ووطنه بسلاحه وفكره.

كما أبدى باسل علي يونس أحد المتدربون رأيه بهذه الدورة ومدى أهمية التدريب: نتلقى التدريبات منذ 15يوماً ونشهد اختلاف ملحوظ بشخصية وفكر جميع المتدربين حيث نتعرف على أساليب القتال المختلفة وطرق استخدام الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية