الرئيسيةشهدائناتشييع الشهيدين محمد داوود وأحمد الخضر في الشدادي

تشييع الشهيدين محمد داوود وأحمد الخضر في الشدادي

بموكب مهيب شيع المئات من أهالي الشدادي صباح اليوم جثمانا الشهيدين محمد داوود وأحمد الخضر إلى مثواهما الأخير في مقبرة الشدادي و اللذان استشهدا أثناء تأديتهما واجبهم في الدفاع عن الأرض والوطن.

حضر مراسم التشييع قيادات من قوات سوريا الديمقراطية وإداريين من الإدارة الذاتية وجمع غفير من أهالي الشهداء، وبدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء تلاه عرض عسكري قدمه مقاتلو قوات سوريا الديمقراطية.

وأُلقيت خلال المراسم عدة كلمات منها كلمة باسم قوات سوريا الديمقراطية ألقاها دمهات حسكة حيث قال: هؤلاء هم شهداء الحق، وإننا ننحني لهم إجلالاً واحترماً على ما قدموه من تضحيات باسلة من أجل الوطن.

 وباسم العلاقات العامة العسكرية تحدث علي حسكة وقال: سوف نسير على أثر وخُطى الشهداء حتى نحرر كل جغرافية سوريا من الإرهاب.

وترحم رئيس مؤسسة عوائل الشهداء طلال أحمد على الشهداء وقال: إننا حزينون على شهدائنا، لكننا نرفع رؤوسنا عالياً بفخر واعتزاز بشهادتهم من أجل الوطن.

 واختتمت المراسم بتسليم وثائق الشهادة لذوي الشهداء ،وتأدية صلاة الجنازة عليهم وتوريتهم الثرى.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية