الرئيسيةحوارلجنة التربية في مدينة الطبقة

لجنة التربية في مدينة الطبقة

يعد التعليم احدى القطاعات المهمة في المجتمع لما له من تأثير في سير العملية التربوية والنهوض بالمجتمع، فبعد تأسيس المجلس المدني في الطبقة للجانه، قام بتأسيس لجنة للتربية والتعليم.

وفي هذا الصياغ حدثنا حسين الحاج المتحدث باسم لجنة التربية والتعليم في الطبقة عن عمل اللجنة منذ تحرير المنطقة من داعش حتى هذا اليوم.

حيث قال: تأسست اللجنة بتاريخ 1/8/ 2017، وقامت اللجنة بالكثير من الأعمال منها، تسجيل المعلمين وفرزهم حسب الاختصاصات على المدارس، في البداية بلغ عدد المدارس 250 مدرسة وعشرة آلاف طالب، و250 معلم، مع مرور الوقت تم فتح عدد من المدارس حيث بلغ عدد المدارس 170 مدرسة موزعة على الطبقة وريفها من أصل 250 مدرسة مؤهلة، وخمسين ألف طالب وطالبة، وألف سبعمئة معلم، وعملنا أيضاً عدة معارض ورسومات فنية ومسرحيات للأطفال، كما أسسنا اتحاد للمعلمين لمناقشة أحوال المعلمين والاطلاع على مشاكلهم وحلها.

يعد هذا العمل انجاز كبير منذ التحرير بعد أربع سنوات من الجهل والتخلف إبان حكم داعش للمنطقة وانقطاع الطلاب عن المدرسة وهناك اقبال كبير من الطلاب، وهذه السنة تعد سنة تأهيل للطلاب.

في البداية كان هناك خليط من المعلمين بينهم من حملة الشهادة الثانوية والإعدادية، وحالياَ 80% من المعلمين من حملة الإجازة الجامعية.

طبعاً تعرضت لجنة التربية لكثير من الصعوبات ومنها التدمير الممنهج للمدارس بسبب الحروب، حيث تم تأهيل وصيانة المدارس بشكل كامل، وسنقوم في فترة العطلة الصيفية بدورات للمعلمين لتطوير سبل إعطاء الدروس والوقوف على مقترحات المعلمين عن كيفية التعامل مع الطلاب.

المركز الاعلامي لقوات سوريا الديمقراطية