الرئيسيةحوارومضة عن حياة مقاتل

ومضة عن حياة مقاتل

مقاتلو قوات سوريا الديمقراطية بإراداتهم القوية ومعنوياتهم العالية وبتضحية أرواحهم في سبيل الدفاع عن الوطن، أنجزوا وما زال ينجزون بتحرير الأهالي من ظلم الإرهاب وإرجاعهم إلى حياتهم الطبيعية وإزالة الخوف والقلق من قلوبهم الذي زرعه تنظيم داعش الإرهابي في قلوبهم.

إسماعيل عيسى الموسى أحد مقاتلوا قوات سوريا الديمقراطية انتسب هذا المقاتل إلى قوات سوريا الديمقراطية في منتصف العام المنصرم وقد تلقى عدة دورات تدريبية منها دورة عسكرية وفكرية في بلدة سلوك ودورة تفكيك ألغام والآن يتدرب في فوج الشهيد عابد في الرقة وشارك في عديد من المعارك منها حملة عاصفة الجزيرة في دير الزور ومعارك حملة غضب الفرات في مدينة الرقة بشكل عام حيث شارك في معارك منطقة رميلة وشارع البدو وشارع الكهرباء ودوار البرازي.

يخبرنا المقاتل الموسى وهو يستذكر أيام معارك تحرير الرقة كيف أصيب حينها: لقد أصبت مرة أثناء اشتباك حدث في منطقة دوار البرازي أصابت حينها بطلق ناري في ساقي اليمنى، وتعالجت في مشفى تل أبيض وبعد إنهاء المعالجة عدت من جديد وحملت سلاحي ضد الإرهاب حيث التحقت بفوج الشهيد عابد في الرقة.

وأخبرنا المقاتل إسماعيل عن الدورة التي يخضعها حالياً قائلاً: نحن الآن نتدرب في هذه الدورة لنكتسب مهارات قتالية للدفاع عن وطننا، كما ونتلقى تدريبات على الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والخفيفة ودروساً فكرية.

وتمنى الموسى من الشباب الذين خرجوا من بلادهم إما طوعاً أو قسراً أن يعودوا إلى وطنهم وأن يقفوا معنا في صف واحد لدحر هذا الإرهاب عن وطننا ونحمي ونصون عزته وكرامته.

وفي ختام حديثه قال: لن ننساكم يا شهداء الوطن وأنتم لم تموتوا بل أنتم في أحياء في قلوبنا وسنكون على خطاكم مستمرون فأنتم من علمتمونا الصبر والكفاح.

 

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية