الرئيسيةحواردور مكتب العلاقات العسكرية بالطبقة

دور مكتب العلاقات العسكرية بالطبقة

مع بداية تحرير مدينة الطبقة وريفها من مرتزقة داعش وانضمام أبناء المنطقة لقوات سورية الديمقراطية ومساهمتهم بشكل كبير في تحرير قراهم ومناطقهم وباقي مناطق الرقة، كان لابُدَّ من وجود هيئةٍ تكون صِلَةَ الوصل بين الأهالي والقوات العسكرية.

أوميد كابار عضو مكتب العلاقات العسكرية بالطبقة تحدّث لنا عن دور ومهمة العلاقات العسكرية في مدينة الطبقة قائلاً: بدأنا العمل في ريف الطبقة قبل عامٍ ونصف قبل تحرير المدينة وافتتحنا مكتباً في الجرنية، ثم في الطبقة والمنصورة بعد تحريرهما، وتعمل هذه المكاتب بشكلٍ يتناسب مع بُنية وبيئة المجتمع وخصوصية كل من منطقة، ومن المهام التي تقع على عاتق مكتب العلاقات العسكرية بالطبقة مايلي:

ـ تعريف المجتمع بقوات سورية الديمقراطية وبالفكر الذي تحملهُ.

ـ فَضّ الخلافات التي تنشأ بين العسكريين والمدنيين.

ـ التعاون مع الإدارات المدنية لتسهيل عمل هذه الإدارات ومساعدتها على بناء نفسها.

ـ التعاون والتنسيق مع مكتب العلاقات العامة في مجلس الطبقة المدني لحلّ القضايا المُتعدّدة الأطراف.

ـ دعم مجلس صُلح العشائر في مهامه.

ـ تنظيم عدَّة لقاءات مع أهالي الطبقة وريفها وذلك لترسيخ العلاقة بين الإدارة العسكرية والأهالي، ولتعزيز الثقة بينهم والوقوف مباشرةً على مشاكل الأهالي وحَلّها.

وذكر كابار أن مكتب العلاقات يعتمدُ على مبدأ الحل بالتَّراضي عن طريق الصُّلح وإن لم يتم ذلك تُحَوَّل القضية للجهة القضائية المُختصَّة للبَتِّ فيها. كما أنَّه وبشكلٍ يوميٍّ يتمُّ حلِّ العديد من المشاكل، ما يعكسُ ثِقة الأهالي بقوات سوريا الديمقراطية فكرها.

المركز الإعلامي لقوات سورية الديمقراطية