الرئيسيةشهدائناتشييع جثمان الشهيد “مأمون الهادي” إلى مقبرة الشهداء في الطبقة

تشييع جثمان الشهيد “مأمون الهادي” إلى مقبرة الشهداء في الطبقة

شهداؤنا مشاعل نور تضيء الطريق لمن تاه عن الدرب، فهم النور الذي يُشعّ، وبهم نحيا وبهم نستمرّ، فهم ضحّوا بدمائهم من أجل أن نعيش بخير وسلام، ولم ندفنهم بالتراب بل دفنّاهم في قلوبنا.
بحضور رسمي وشعبيّ مَهيب، شيّع الآلاف من أهالي مدينة الطبقة وريفها جثمان الشهيد “مأمون” في مقبرة الشهداء في الطبقة، وحضر التشيع أعضاء الإدارة المدنيّة الديمقراطيّة والقيادة العسكرية لقوّات سوريّا الديمقراطيّة وبعض الفعّاليّات المدنيّة وقوى الأمن الداخليّ.
بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، تلاه عرض عسكريّ قدّمته قوّات سوريّا الديمقراطيّة، ثمّ ألقيت عدد من الكلمات.
حيث ألقت “نسرين عبيد” كلمة باسم قوى الأمن الداخليّ قالت فيها: “اليوم نشيّع كوكباً من كواكب النور التي أفدت بروحها هذه الأرض الطيّبة، إنّه الشهيد مأمون، وشهداؤنا هم في جنان الفردوس الأعلى لأنّهم قدّموا أرواحهم فداء في سبيل الله والوطن الرحمة لشهدائنا والحرّيّة لمعتقلينا”.
ثمّ ألقت “آسيا الغربي” كلمة باسم الإدارة المدنيّة الديمقراطيّة لمنطقة الطبقة، ترحّمت فيها على أرواح الشهداء الذين قدّموا دمهم في سبيل الخلاص من الإرهاب، وتركوا أطفالهم وذويهم من أجل أن يعيش أهلنا بالكرامة التي طالما كنّا نبحث عنها، وأكّدت “إنّنا على دربكم سائرون، ومستعدّون لتقديم الغالي والنفيس من أجل وطننا سوريّا”.
كما ألقى والد الشهيد “أحمد عبد الكريم” كلمة باسم مؤسّسة عوائل الشهداء حيّى فيها الشهداء الأبطال الذين قدّموا الغالي والرخيص وأعطوا دماءهم الغالية لنعيش بحرّيّة، وأشار أنّه “لولا تضحياتهم لما استطعنا العيش بأمان في بيوتنا ونشيّدها مرّة ثانية، ونقول للأعداء إنّنا بيدنا اليمنى نحمل السلاح وبالأخرى نبني، وعاشت سوريّا حرّة ديمقراطيّة لامركزيّة”.
تلاها كلمة باسم مكتب العلاقات العامّة العسكريّة لقوّات سوريّا الديمقراطيّة ألقاها الشيخ “عايد الهادي” ترحّم فيها على الشهداء، وأكّد أنّ الشهيد “مأمون” بذل دمه رخيصاً في سبيل أن ينزع الألغام التي خلّفها مرتزقة داعش، واليوم ارتقى إلى جنان الفردوس الأعلى”.
وانتهت المراسم بإنهاء العرض العسكريّ وتسليم وثيقة الشهادة إلى ذويّ الشهيد، ثمّ صُلّي على الشهيد صلاة الجنازة ووري جثمانه الطاهر الثرى على وقع لحن الشهيد وزغاريد النسوة.


المركز الإعلاميّ لقوّات سوريّا الديمقراطيّة