الرئيسيةحوارلجنة الشباب والرياضة تعيد الأمل بعودة الحياة إلى المدينة

لجنة الشباب والرياضة تعيد الأمل بعودة الحياة إلى المدينة

تسعى لجنة الشباب والرياضة في مجلس الرقة المدني إلى إعادة الحياة إلى جميع الرياضات التي كانت تمارس في مدينة الرقة ، ومنها كرة القدم والسلة والسباحة وكرة الطائرة، حيث بدأت فعلياً بتأهيل عدد من الملاعب في مركز المدينة وفي القرى المجاورة لها.

وفي لقاء مع أنور الأحمد الرئاسة المشتركة للجنة الشباب والرياضة في مجلس الرقة المدني تحدث لنا عن أعمال لجنة الشباب والرياضة: تتطلع اللجنة دائماً لبناء الإنسان فكرياً وجسدياً وخاصة الشباب منهم من أجل إثبات دورهم الوطني والإنساني في المجتمع ويكونوا قادرين على إثبات وجودهم من خلال إبداعاتهم الشخصية، وإدخالهم إلى كافة المجالات الاجتماعية والسياسة من خلال رفع مستوى التوعية الفكرية والعلمية وذلك عن طريق الدورات الفنية والبدنية عن طريق تعزيز دورهم وتوجيه طاقاتهم عن طريق مفاهيم تخدم المجتمع والوطن في شكل عام.

وفي سياق حديثه قال: قمنا في افتتاح ملعب الرقة البلدي والذي كان مركز لداعش الإرهابي كان يستخدمه للتعذيب والقتل، واللجنة حققت هدفها بعد افتتاح الملعب بأن تعيد الأمل لأهلنا في الرقة بعد افتتاح الملعب.

ولدينا عدة تأهيل للملاعب بعد تحرير مدينة الرقة  مثل ملعب الفرات والملاعب الموجودة في الريف مثل قرى حزيمة والحكومية وتل السمن وقمنا بصيانة هذه الملاعب لكي يمارس الشباب الرياضة التي هي من حقهم والتي حرموا منها خلال السنوات الماضية، وفي الأيام القادمة سنقوم بتفعيل المسابح وسنقوم بتفعيل كافة الرياضات الجماعية والفردية.

ونوه الأحمد في حديثه على دور المرأة وقال: مشاركة المرأة الشابة يجب أن يكون أساسياً في تفعيل في المجتمع كشريكة وأخذ دورها بالشكل الصحيح الذي حرمه منه تنظيم داعش الإرهابي وكان يمارس عليها الاستعباد والعبودية، ولدينا عدة رياضات نعمل عليها لكي يكون هناك دور للمرأة في الرياضة.

وفي ختام حديثه قال: لدينا نادي الفروسية سيتم إعادة تفعيله من جديد والذي تم تدميره، واليوم نحن سنعيده للعمل من جديد بالإمكانات الموجودة لدينا، وقد قامت اللجنة بتنظيم أكثر من دوري لكرة القدم منها دوري الرشيد ودوري الشهيد عمر علوش ودوري الشهيد سالم الخليف وكذلك سنعلن في الأيام القادمة عن تشكيل الاتحاد الرياضي لمدينة الرقة.

 

 

 

 

 

 

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية